نيويورك تايمز: خاشقجي قتل وقطع جسده بأمر من الديوان الملكي
نيويورك تايمز: خاشقجي قتل وقطع جسده بأمر من الديوان الملكي
أفادت صحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية نقلاً عن مسؤولين أمنيين أتراك رفيعي المستوى بأن التحقيقات بمقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي، خلصت إلى أنه قتل داخل القنصلية السعودية في إسطنبول بناء على أوامر من أعلى المستويات في الديوان الملكي.
ووصف أحد المسؤولين الأمنيين بحسب ما ذكرت الصحيفة اليوم الأربعاء، عملية قتل خاشقجي بأنها كانت سريعة ومعقدة وتمت بعد وصوله إلى القنصلية بساعتين، حيث قام فريق من المسؤولين السعوديين بتقطيع جسده بمنشار عظم جلبوه لهذا الغرض.

وأشارت الصحيفة الأمريكية إلى أن "المخابرات التركية استحوذت على فيديو صوره فريق الاغتيال السعودي لعملية القتل البشعة، كما حددت وظائف العملاء السعوديين الـ15 الذين شاركوا بعملية الاغتيال وأحدهم كان خبير تشريح يُعتقد أنه تولى المساعدة في تقطيع الجثة".

وأشار المسؤولين الأتراك، بحسب الصحيفة، إلى أن عملية القتل كانت أشبه بـ "الرواية الخيالية".

وسبق أن نفى المسؤولون السعوديون، بمن فيهم ولي العهد محمد بن سلمان، هذه المزاعم، وأصروا على أن خاشقجي غادر القنصلية بحرية بعد وصوله إليها بوقت قصير، بينما طالب الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بأن يقدم السعوديون أدلة تثبت ذلك.

وفجر اليوم نشرت صحف تركية صور الـ15 سعودياً الذين دخلوا الأراضي التركية في يوم اختفاء الكاتب السعودي بقنصلية بلاده في إسطنبول، والذي يُعتقد أنهم فرقة الاغتيال المتورطة في "تعذيب وقتل" خاشقجي.

وكانت مصادر تركية قد توقعت أمس أن يُكشف في غضون يومين عن المزيد من الصور والفيديوهات المتعلقة باختفاء خاشقجي، وذلك في الوقت الذي تصر فيه السلطات السعودية على أن خاشقجي خرج من القنصلية بعد أن دخلها، دون أن تقدّم أي دليل على ذلك.
صحافة أجنبية
الأربعاء 10 تشرين الأول , 2018 09:44
التعريفات :
تابعنا على
أخبار ذات صلة
الأحدث
شاشة الواقع السعودي
من نحن
.
نبذة عن الموقع
.
إتصل بنا
.
شروط الاستخدام
© 2018 - الواقع السعودي. جميع الحقوق محفوظة.
تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي