غزة: فلسطينيون يُحرقون ثكنةً عسكريةً إسرائيليةً
غزة: فلسطينيون يُحرقون ثكنةً عسكريةً إسرائيليةً
اقتحم عدد من الشبان الفلسطينيين، مساء اليوم الخميس، ثكنةً عسكريةً تابعة لجيش الاحتلال الإسرائيلي شمال قطاع غزة، وأضرموا فيها النار، قبل الانسحاب من المنطقة، فيما أحرق شبان آخرون ثكنة إسرائيلية مماثلة، وسط القطاع.
وقالت مصادر فلسطينية، إن عشرات الشبان الفلسطينيين تمكنوا من قص السياج الحدودي شمال قطاع غزة، واقتحام موقع النصب التذكاري، وإحراق دشمة عسكرية تابعة لجيش الاحتلال الإسرائيلي، قبل أن ينسحبوا من المكان بعد وصول تعزيزات إسرائيلية.  

وأضافت المصادر، أن جيش الاحتلال أطلق وابلاً من الرصاص نحو الشبان خلال محاولته محاصرتهم واعتقالهم، لكنهم لاذوا بالفرار.

وقال موقع "0404" الإسرائيلي، إن قوات الجيش هرعت إلى موقع عسكري محاذٍ لشمال قطاع غزة، بعد تسلل فلسطينيين إليه، وإحراق مركز قناصة فيه.
وفي سياق متصل، قالت وسائل إعلام إسرائيلية، إن قوة من الجيش الإسرائيلي أطلقت النار نحو فلسطينيين خربوا الجدار الحدودي شرق مخيم البريج في وسط قطاع غزة.

وتأتي العملية بعد هجوم مماثل نفذه شبان فلسطينيون في شمال قطاع غزة مساء أمس الأربعاء، حيث اقتحم الشبان السياج الحدودي وأشعلوا إطارات السيارات داخل المناطق الحدودية، ما دفع جيش الاحتلال لإعلان حالة الاستنفار على الحدود.

وتوعدت مجموعة شبابية تطلق على نفسها اسم "الشباب الثائر وحدة الإرباك الليلي" جيش الاحتلال الإسرائيلي بمضاعفة اقتحام الحدود الشرقية لقطاع غزة، ومهاجمة الثكنات العسكرية لجيش الاحتلال هناك.
 
فلسطين
الخميس 13 أيلول , 2018 09:58
التعريفات :
تابعنا على
أخبار ذات صلة
الأحدث
شاشة الواقع السعودي
من نحن
.
نبذة عن الموقع
.
إتصل بنا
.
شروط الاستخدام
© 2018 - الواقع السعودي. جميع الحقوق محفوظة.
تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي