مسيرة في جنين مطالبة باسترداد جثامين الشهداء ونصرة للأسرى.
مسيرة في جنين مطالبة باسترداد جثامين الشهداء ونصرة للأسرى.

شارك المئات من المواطنين، مساء اليوم الخميس، في مسيرة ووقفة للمطالبة باسترداد جثامين شهداء جنين ومخيمها المحتجزة لدى الاحتلال، ونصرة للأسرى الذين يتعرضون لهجمة شرسة في سجون الاحتلال خاصة في سجون ريمون والنقب ومجدو.

وانطلقت المسيرة، من مخيم جنين وجابت شوارع المدينة، رفع خلالها المشاركون العلم الفلسطيني وصور الشهداء والأسرى الذين تمكنوا من إنتزاع حريتهم من سجن جلبوع، مرددين الشعارات التي تحمّل سلطات الاحتلال المسؤولية الكاملة عن حياة الأسرى.

واستقرت المسيرة في وقفة إسناد ومهرجان خطابي أمام حي السيباط في مركز المدينة، حيث ألقيت عدة كلمات لكل من: منسق فصائل العمل الوطني راغب أبو دياك، وعضو المجلس الثوري لحركة "فتح" وفاء زكارنة، ووالدة الشهيد أمجد عزمي حسينية.

وطالب المتحدثون المؤسسات الدولية والحقوقية، بالضغط على سلطات الاحتلال لتسليم جثامين الشهداء المحتجزة، لكي يتمكن ذووهم من تشييعهم.

ودعوا إلى توسيع فعاليات إسناد الأسرى في سجون الاحتلال، مؤكدين أهمية تفعيل قضية الأسرى ونقلها إلى المحافل الدولية لكشف وفضح انتهاكات الاحتلال بحق الحركة الأسيرة.

وأكدوا أن حركة "فتح" وشعبنا بكافة مكوناته سيواصلون النضال حتى تحرير كافة الأسرى من سجون الاحتلال، محمّلين سلطات الاحتلال المسؤولية الكاملة عن حياة الأسرى الستة الذين كسروا القيد وتمكنوا من إنتزاع حريتهم، مشيدين بالأسير المحرر زكريا زبيدي ورفاقه.

وقال المتحدثون إن "ما يقوم به الاحتلال هو حرب شاملة بحق أسرانا، وسياسة انتقامية تعكس حالة التخبط جراء الصفعة بتحرر ستة أسرى من سجن جلبوع من خلال إرادتهم وتصميمهم على الحرية"، داعين جماهير شعبنا إلى هبة شعبية شاملة في كافة محافظات الوطن من أجل الضغط على الاحتلال لتسليم جثامين الشهداء، ولمساندة الأسرى ودعم صمودهم.

وفي سياق متصل، أُصيب شاب برصاص الاحتلال في اماكن عدة من جسده بمحيط حاجز الجلمة شمال شرق جنين.

وأطلق  مقاومون، مساء اليوم الخميس، النار صوب  حاجز الجلمة الاحتلالي بالقرب من مدينة جنين شمال الضفة الغربية المحتلة.

وأفادت مصادر  إعلامية عبرية بأن قوة لجيش الاحتلال تعرضت لعملية إطلاق نار على حاجز الجلمة شرق جنين، وهذه الحادثة الرابعة خلال 24 الساعة الماضية.

وشهد الحاجز يوم أمس حادثة إطلاق نار مشابهة في إطار أعمال المقاومة التي شهدتها الضفة الغربية ومدينة القدس مؤازرة للأسرى. ويوم أمس، نفذ ثوار الضفة أكثر من 70 عملا مقاوما شملت إطلاق نار وإلقاء أكواع متفجرة وزجاجات حارقة وإلقاء حجارة وتحطيم مركبات عسكرية حافلات للمستوطنين إلى جانب حرق حواجز. وتشهد فلسطين المحتلة حالة من الغضب العارم مع تصاعد اعتداءات الاحتلال بحق الأسرى في السجون وتحذيرات القوى الوطنية وفصائل المقاومة من مساس الاحتلال بالأسرى الستة الذين انتزعوا حريتهم فجر الاثنين من سجن جلبوع.

 

فلسطين

المصدر: الواقع السعودي

الخميس 09 أيلول , 2021 11:58
التعريفات :
تابعنا على
أخبار ذات صلة
الجهاد الإسلامي يهدد بالحرب حال المساس بالأسرى المعتقلين و صحفية إسرائيلية: رغم اعتقال اثنين من الأسرى إلا ان “إسرائيل” مربكة محلياً واقليمياً
إصابة 174 فلسطينيا في مواجهات عنيفة بين شبان “انتفاضة الحرية” وقوات الاحتلال بالضفة والقدس
قوات الاحتلال تعلن اعتقال اثنين من الاسرى الفارين من سجن جلبوع الاسرائيلي
باحثة إسرائيلية تحذّر من اقتراب مرحلة النضال لتحرير كل فلسطين
لم يكتفوا بإطلاق النار عليه بل تركوه ينزف وداسوا عليه حتى ارتقى شهيداً.. استشهاد طبيب مقدسي اغتيالاً برصاص جنود الاحتلال.
وزير سابق في السلطة الفلسطينية يثير الغضب: السلطة ستعتقل الأسرى الستة.
أسرى سجن جلبوع المحررين الستة أوقفوا كيان الإحتلال على رجل واحدة.. مصدر يكشف: السلطة في رام الله تلاحقهم أيضاً!
مسيرة في جنين مطالبة باسترداد جثامين الشهداء ونصرة للأسرى.
ولادة أنهار الديك بعد أيام من إفراج الاحتلال عنها.. شاهد
الأسرى في سجون الإحتلال يوجهون رسالة للشعب الفلسطيني: المعركة ستصل ذروتها خلال الأيام المقبلة
الأحدث
شاشة الواقع السعودي
من نحن
.
نبذة عن الموقع
.
إتصل بنا
.
شروط الاستخدام
© 2021 - الواقع السعودي. جميع الحقوق محفوظة.
تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي