تضاعف الإعدامات في المملكة.. القضاء السعودي يقتل الشاب عدنان الشرفا تعزيراً دون مسوّغ شرعي.
تضاعف الإعدامات في المملكة.. القضاء السعودي يقتل الشاب عدنان الشرفا تعزيراً دون مسوّغ شرعي.

استمراراً لتزايد أرقام أحكام الإعدامات، نفذت المملكة العربية السعودية اليوم الإثنين 6 سبتمبر 2021 حكم الإعدام رقم 50 منذ بداية العام 2021 بحق الشاب "عدنان بن مصطفى الشرفا". وبتنفيذ هذا الحكم تضاعف عدد أحكام الإعدام المنفذة خلال 9 أشهر من العام 2021 من مجمل أحكام الإعدام المنفذة عام 2020.

وكانت المنظمة الأوروبية السعودية لحقوق الإنسان قد رصدت خلال العام 2020 حوالي 25 حكم إعدام نشرتها وكالة الأنباء الرسمية السعودية، لكن هيئة حقوق الانسان أعلنت أن عدد الإعدامات المنفذة هو 27 إعداماً.

ويؤكد تنفيذ حكم الإعدام زيف وخداع التصريحات السعودية حول الإصلاحات، وخاصة الوعود التي أطلقها ولي العهد محمد بن سلمان في عدة مناسبات بتقليل اعداد الاعدامات، وقصرها على القضايا المتعلقة بالحدود الشرعية فقط.

كما يبين هذا الحكم كيفية استغلال ذلك للتسويق المخادع والمخالف للواقع، حيث أن حكم الإعدام التعزيري بحق الشرفا، خاضع لتقدير القاضي في قضايا لا تتعلق بالحدود الشرعية.

لم ترصد المنظمة الأوروبية السعودية قضية الشاب الشرفا، ولم تتابع تفاصيل محاكمته، ولكن تتبع المنظمة لسير المحاكمات في القضايا المشابهة يثير مخاوف جدية فيما يتعلق بتعرضه للتعذيب وسوء المعاملة وإجباره على اعترافات بالاكراه، مع غياب القضاء المستقل والنزيه.

خبر الإعدام الذي نشرته وكالة الأنباء الرسمية (واس) أشار إلى أن من بين التهم التي واجهها الشرفا، إثارة الفوضى والشغب وإطلاق النار في محاولة قتل، وتهريب أسلحة.

وكانت المنظمة قد وثقت استخدام السعودية لتهم مشابهة في قضايا أخرى لإدانة متظاهرين سلميين ونشطاء من محافظة القطيف، والتي ينتمي لها الشرفا أيضاً، وهو ما يثير شكوكاً حول طبيعة هذه التهم والنشاط الذي مارسه الشرفا.

وتؤكد المنظمة الأوروبية السعودية لحقوق الإنسان، أن سياسة الترهيب التي تمارسها الحكومة السعودية تمنع الوصول إلى معلومات حول كافة القضايا التي يواجه الأفراد فيها أحكام إعدام، وفي ظل انعدام الشفافية الرسمية من الصعب الوصول إلى الأرقام الحقيقية للأفراد الذين يواجهون أحكاماً بالإعدام.

ومع تمكن المنظمة الأوروبية السعودية من رصد 41 قضية في مختلف درجات التقاضي لأحكام الإعدام، فإن الأرقام الحقيقية تبدو أعلى بشكل مثير للقلق. وكانت المنظمة قد رصدت تنفيذ الحكومة السعودية حكم إعدام خلال شهر أغسطس 2021 بحق الشاب أحمد سعيد الجنبي في ظروف مشابهة، حيث لم تكن تتابع القضية. كما رصدت المنظمة تنفيذ حكم الإعدام بحق القاصر مصطفى آل درويش بعد أيام من معرفة العائلة بمصادقة المحكمة العليا للحكم.

إن دموية الحكومة السعودية في التعامل مع ملف الإعدام اصبحت أكثر حدة، ونسفت كافة الوعود التي أُطلقت سابقا فيما يتعلق بتخفيف أحكام الإعدام.

إن انعدام أي سبل لمتابعة سير المحاكمات والسرية التي تحيط بها، يؤكد أن الأحكام التي تصدر عنها تعسفية ويجب وقفها بشكل فوري، ومحاسبة كافة المسؤولين عن الانتهاكات التي تحيط بها.

أخبار المملكة

المصدر: المنظمة الأوروبية السعودية لحقوق الإنسان

الإثنين 06 أيلول , 2021 07:45
التعريفات :
تابعنا على
أخبار ذات صلة
السعودية تواصل إجراءاتها التعسفية لترحيل المغتربين اليمنيين
سند الحقوقية تسلط الضوء على انتهاكات سلطات ابن سلمان لنظام الإجراءات الجزائية في التعامل مع معتقلي الرأي وتصدر تقريرها عن الحالة الحقوقية في البلاد لشهر اغسطس الماضي.
ولي العهد يلمّع صورته من جيوب السعوديين.. صندوق الثروة السيادي يستاجر شركة استشارات أمريكية لمكافحة الصحافة التي تنتقد ابن سلمان.
بلاء بسبب ذنوب العباد.. اعتقال أكاديمي سعودي بارز بسبب تغريدة له عن كورونا
عادل الجبير كان يبغضه ويراه تهديداً مهنياً.. من هو “علي الشهابي” المدافع الشرس عن ابن سلمان والمروّج لسياساته في واشنطن؟؟
الرياض لم تخف شيئا بشأن هجمات 11 سبتمبر.. تركي الفيصل يدعو أمريكا لإبقاء باتريوت بالسعودية: نريد الاطمئنان.
الوليد بن طلال وصفقة مفاجئة مع بيل غيتس.. هل يمر الأمير الخاضع لإقامة جبرية بأزمة؟!
منظمة “DAWN” الدولية تطالب بمحاسبة قضائية لسعود القحطاني ورئيسه ولي العهد.
رغم قمعه الوحشي للمعارضين و معتقلي الراي.. فرانس برس: ابن سلمان بعد عقدين من هجمات 11 سبتمبر يسعى لإظهار المملكة بصورة ناعمة.
أربع سنوات منذ حملة اعتقالات سبتمبر 2017 واستمرار الاحتجاز الجائر للعديدين
الأحدث
شاشة الواقع السعودي
من نحن
.
نبذة عن الموقع
.
إتصل بنا
.
شروط الاستخدام
© 2021 - الواقع السعودي. جميع الحقوق محفوظة.
تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي