قائد فصيل كتائب سيد الشهداء العراقية يتوعد بقطع أرجل العسكريين الأتراك حال مجيئهم سيرا لاحتلال بلاده.
قائد فصيل كتائب سيد الشهداء العراقية يتوعد بقطع أرجل العسكريين الأتراك حال مجيئهم سيرا لاحتلال بلاده.

توعد أبو الاء الولائي قائد "كتائب سيد الشهداء" العراقية المنضوية تحت لواء الحشد الشعبي، بـ"قطع أرجل صبيان" الجيش التركي في حال إقدامهم على "المجيء سيرا" لاحتلال أي أراض في العراق.

وقال الولائي، في بيان أصدره اليوم السبت عبر "تويتر": "تتفاوت مستويات الخجل بالتعاطي على الخارجي مع سيادة العراق هذه الأيام، ففي الوقت الذي لا يستحي فيه المحتل الأمريكي ويصر على البقاء بدعوى حبا للعراق، يتمادى المحتل التركي الذي لا يكتفي بالمساس بسيادة بلدنا، بل يريد المجيء سيرا على الأقدام لاحتلال العراق!".

وشدد على أنه "لن يبقى على أرض العراق جندي أو ضابط أمريكي أو بريطاني أو (من) أي جنسية أخرى أو أي قوة قتالية".

وأضاف: "نحن لسنا معنيين بأي وعود تقطعها لجنة تفاوض بالنيابة عن الأمة ما لم تطالب وتعمل رسميا على إخراج كل الوجود المحتل من العراق".

وختم متوجها إلى "الأتراك": "جربوا حظكم بالمجيء سيرا على الأقدام وسترون كيف نقطع أرجل صبيانكم واسألوا سيدتكم أمريكا عن ذلك".

وكانت "الهيئة التنسيقية للمقاومة العراقية" قد أكدت بالأمس، رفضها السماح بوجود أي جندي أجنبي على أراضي العراق تحت عناوين مستشارين أو مدربين.

جاء ذلك في بيان للهيئة، بعد ساعات على كلمة لوزير الخارجية العراقي فؤاد حسين، خلال انطلاق جولة الحوار الاستراتيجي الرابعة في واشنطن، والتي أكد فيها حاجة قوات بلاده إلى برامج التدريب والتسليح والتجهيز الأميركية.

وتضم "الهيئة التنسيقية للمقاومة العراقية" عدة فصائل، منها "كتائب حزب الله العراقي" و"عصائب أهل الحق" و"كتائب سيد الشهداء" و"حركة النجباء"، وتبنّت سابقاً هجمات ضد أهداف عسكرية أميركية في البلاد.

وقالت الهيئة في بيانها، إنها "لن تسمح بوجود أي جندي على أرض عراقنا الحبيب، وبأي صفة كانت وتحت أي ذريعة أو اصطناع مشروعية وتدليس لذلك الوجود بعناوين شتّى، منها مدربين ومستشارين أو كداعم وساند جوي".

واعتبرت أن "المدربين الأميركيين ومعهم قوات التحالف الدولي أثبتوا فشلاً ذريعاً، وبالتجربة في العراق طوال 10 سنوات كانت نتيجته انهيار كل المؤسسات الأمنية والعسكرية".

وأمس، قال حسين في كلمة ألقاها خلال انطلاق الجولة الرابعة والأخيرة من الحوار الاستراتيجي بين العراق والولايات المتحدة بواشنطن: "قواتنا الأمنية ما تزال بحاجة إلى البرامج التي تقدّمها الولايات المتحدة المتعلقة بالتدريب والتسليح والتجهيز وبناء القدرات، ونسعى إلى مواصلة التنسيق والتعاون الأمني الثنائي".

وأكد حسين "التزام حكومة العراق بحماية أفراد البعثات الدبلوماسية ومقرّاتها ومنشآتها وضمان أمن القواعد العسكرية العراقية، التي تستضيف قوات التحالف الدولي".

ونفذت القوات التركية في السنوات الماضية عمليات مكثفة ضد المسلحين الأكراد، الذين تعتبرهم إرهابيين، في كل من العراق وسوريا، قائلة إن ذلك يأتي ردا على هجمات نفذها أو خطط لشنها عناصر "حزب العمال الكردستاني"، الذي تحاربه تركيا على مدار 37 عاما داخل البلاد وخارجها.

ومؤخرا أثار وزير الداخلية التركي، سليمان صويلو، غضبا واسعا بين العراقيين بتصريح قال فيه: "الأيام التي نذهب فيها إلى العراق وسوريا سيراً على الأقدام من هنا ليست بعيدة، فهي قريبة بإذن الله".

وتزامنا مع ذلك تجري في واشنطن مفاوضات حول قضية انسحاب القوات الأمريكية من العراقي وسط إصرار شديد من قبل فصائل الحشد الشعبي العراقي على ضرورة ألا يبقى في البلاد أي جندي أجنبي.

عربي وإقليمي

المصدر: متابعات

السبت 24 تموز , 2021 08:29
التعريفات :
تابعنا على
أخبار ذات صلة
خارجية صنعاء تعلق على مقتل الشاب “السنباني” وتسجيل صوتي لأحد أقربائه يكشف القصة كاملة خلف قتله وتعذيبه في لحج
منظمة حماية المراهقين في اليمن تدين جريمة قتل الشاب عبد الملك السنباني وتطالب بسرعة فتح مطار صنعاء الدولي.
مُناورة محسوبة لحزب الله خلطت الأوراق وأدّت إلى “أقلمة وأمركة” أزمة المحروقات والطاقة في لبنان..
الرئاسة اللبنانية تعلن تشكيل الحكومة الجديدة برئاسة محمد نجيب ميقاتي بعد أكثر من عام على استقالة الرئيس حسان دياب
قبائل مأرب تنتفض ضد معسكرات التحالف واشتباكات عنيفة شرق الرويك
دعوة سعودية للإنقلاب على مرتزقة التحالف في اليمن واستبعاد حزب الإصلاح من الخارطة السياسية
شاهد.. رصد فضائي لناقلتي نفط إيرانيتين في طريقهما للبنان
سيناتور أمريكي: فكرة احتلال الدول للقضاء على الإرهاب هراء
بدءاً من الغد.. وبقرار من الرئيس الأسد: السماح لأهالي مخيم اليرموك دخوله “دون قيد أو شرط”
سقطوا في وحل التطبيع فلفظهم الشعب.. المغاربة يُسقطون حزب “العدالة والتنمية” والعثماني يستقيل بعد سقوط حزبه في الإنتخابات.
الأحدث
شاشة الواقع السعودي
من نحن
.
نبذة عن الموقع
.
إتصل بنا
.
شروط الاستخدام
© 2021 - الواقع السعودي. جميع الحقوق محفوظة.
تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي