منظمة “DAWN” تدعو للتحقيق بوفاة آلاء الصديق وإعادة رفاتها وإطلاق سراح والدها
منظمة “DAWN” تدعو للتحقيق بوفاة آلاء الصديق وإعادة رفاتها وإطلاق سراح والدها

أكدت الناشطة الحقوقية الدولية سارة لي ويتسن أن وفاة "آلاء الصديق" الناشطة الحقوقية المعارضة الإماراتية في المنفى، كان نتيجة محزنة لاضطهاد الحكومة الإماراتية.

وقالت المديرة التنفيذية لمنظمة الديمقراطية الآن للعالم العربي ويتسن أنه “مثل مئات الآلاف من المنفيين العرب الذين يدعون للديمقراطية كان منفى آلاء الصديق في المملكة المتحدة نتيجة مباشرة لقمع حكومتها”.

وأكملت ويستن: “تعتبر وفاة آلاء بعيدًا عن أحبائها نتيجة مأساوية ومحزنة لاضطهاد الحكومة الإماراتية”.

وطالبت منظمة (DAWN) السلطات الإماراتية بإعادة رفات الصديق وإطلاق سراح والدها معتقل الرأي محمد الصديق لحضور جنازة ابنته.

وكانت الصديق توفيت بحادث سيارة في 19 يونيو/حزيران 2021 في أوكسفورد القريبة من لندن بعد مأدبة عشاء احتفالًا بعيد ميلادها.

 وكانت الصديّق تعيش في المنفى في المملكة المتحدة منذ بداية عام 2019، وهي ابنة الناشط الإماراتي محمد الصديق الذي سجنته الإمارات منذ عام 2012 لمطالبه السلمية بالإصلاح السياسي في البلاد.

وأكدت ويتسن أن “الظلم الواقع على والدها سبب إلهام وليس انهزام بالنسبة لآلاء للسعي لتحقيق العدالة لجميع شعوب منطقة الخليج”.

وبينت: “إن التزام الصديق ومثابرتها يعتبر نموذجًا لنا جميعًا. نحن واثقون من أن عمل منظمة القسط سيستمر”.

وحثت (DAWN) سلطات المملكة المتحدة على التحقيق في ملابسات وفاة الناشطة الصديق.

وكان الإعلامي الإماراتي أحمد الشيبة النعيمي قد كشف عن آخر نتائج التحقيق بوفاة الصديق، قائلاً في تسجيل مصور من أمام مركز شرطة أكسفورد إن المستجد أنه حادث عرضي ولا وجود لأي شبه أو مكيدة، داعيا إلى التروي.

وأضاف: “يجب أن ننتظر حتى تكون المسألة بشأن وفاة الصديق دقيقة أكثر..”.

ودان النعيمي: “أولئك الذين يرقصون على جثة بنتنا ويستغلونه للإساءة لها وإلى أهلها وإلى من ههم حولها، بأساليب رخيصة وهابطة”.

وطلبت إدارة شرطة “تيمز فالي” شهادة كل شاهد أو أي شخص يمكن أن يكون لديه معرفة بحادث تسبب بوفاة الباحثة والناشطة الحقوقية آلاء الصدِّيق مساء يوم الجمعة.

وقال ضابط بقسم تحقيقات حوادث التصادم الخطيرة بأوكسفورد شير لموقع الشرطة: “من المفجع أن الحادثة تسببت بوفاة سيدة”.

وأضاف: “أود أن أسمع من أي شخص كان مسافرًا في المنطقة وقت حادث آلاء الصديق ورأى السيارات المعنية، وأحث كل شخص لديه تسجيل كاميرا لتقديمه للمساعدة في تحقيقنا”.

وبينت الشرطة أن الحادث وقع بين سيارة بي ام دبليو 118 سوداء وهي التي كانت تستقلها آلاء، وبين لاند روفر فريلاندر سوداء.

وقال الضابط: “محزن أن سيدة 33 عامًا كانت راكبة بالمقعد الخلفي لسيارة بي ام دبليو أعلنت وفاتها بمكان الحادث”.

 

عين على الخليج

المصدر: DAWN

الإثنين 21 حزيران , 2021 10:30
التعريفات :
تابعنا على
أخبار ذات صلة
الأحدث
شاشة الواقع السعودي
من نحن
.
نبذة عن الموقع
.
إتصل بنا
.
شروط الاستخدام
© 2021 - الواقع السعودي. جميع الحقوق محفوظة.
تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي