هل ترفض تونس استقبال إسماعيل هنية ضمن جولته لدول المغرب العربي؟
هل ترفض تونس استقبال إسماعيل هنية ضمن جولته لدول المغرب العربي؟

علق النائب في البرلمان التونسي عن ائتلاف الكرامة، عبداللطيف العلوى، في بوست نشره على حسابه عبر موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، على زيارة رئيس المكتب السياسي لحركة حماس إسماعيل هنية إلى دول المغرب العربي.

السياسي التونسي عبداللطيف العلوي  كتب منشوراً جاء فيه ( في حال لم يزر رئيس المكتب السياسي لحركة حماس إسماعيل هنية تونس خلال الأيام المقبلة، فإن ذلك يعني أن “بلد التطبيع خيانة عظمى” رفض استقباله). في إشارة إلى سلطات بلاده.

إسماعيل هنية وتونس

وقال إن من أسباب زيارة القيادي في حركة حماس سامي أبو زهري لتونس مؤخراً التنسيق لزيارة إسماعيل هنية وترتيب جولة تضم بلدان المغرب العربي.

وأضاف: “اليوم نرى اسماعيل هنية في المغرب، رغم أنّه بلد التطبيع، وإذا لم نره في تونس في قادم الأيّام، فهذا يعني أنّ بلد التطبيع خيانة عظمى قد رفض استقباله، بعد أن تعلّل رئيسه لعدم استقبال سامي أبو زهري”.

وفي وقت سابق، كشف سامي أبو زهري، عن زيارة قريبة لرئيس الحركة، إسماعيل هنية إلى تونس، خلال جولة مغاربية قال إنها تهدف لحشد الدعم لفلسطين.

وقال أبو زهري إن الزيارة التي قام بها لتونسي هي “تعبير عن تقديرنا للموقف التونسي الرسمي والشعبي إلى جانب القضية الفلسطينية والمقاومة، وهي تأكيد على صمود شعبنا، ودعوة للمكونات السياسية والشعبية في تونس لتوفير هذه الحاضنة الشعبية لإسناد صمود الشعب الفلسطيني وإعطاء رسالة أن فلسطين ليست وحدها في مواجهة العدو الفلسطيني”.

وأضاف، لإحدى الإذاعات التونسية: “نحن بصدد ترتيب جولة من الزيارات لشمال إفريقيا وخاصة منطقة المغرب العربي لرئيس حركة المقاومة الإسلامية حماس، إسماعيل هنية، وأحد أهداف هذه الزيارة هو الترتيب لزيارة هنية إلى تونس، وقد أخذنا موافقة العديد من الدول وننتظر موافقة الجانب التونسي لبدء زيارة هنية”.

وكان الرئيس قيس سعيد أجرى في وقت سابق اتصالا بهنية، عبر خلاله عن إدانته للعدوان الإسرائيلي الأخير على غزة، مؤكدا أن “تونس لن تدخر جهدا للوقوف إلى جانب الأشقاء الفلسطينيين لاسترجاع حقهم المسلوب”.

يذكر أن هنية زار تونس عام 2012، حيث حظي باستقبال رسمي وشعبي كبير، وكان في مقدمة مستقبليه رئيس الحكومة التونسية، آنذاك، حمادي الجبالي، فضلا عن رئيس حركة النهضة، راشد الغنوشي.

زيارة هنية للمغرب

هذا ولاقت زيارة رئيس المكتب السياسي لحركة حماس، إسماعيل هنية، إلى المغرب انتقادات فلسطينية، بسبب تطبيع الرباط مع إسرائيل.

واستغرب مغردون الزيارة التي قام بها هنية إلى المغرب، تزامناً مع التطبيع المغربي مع إسرائيل منتقدين التصرف السياسي للحركة الإسلامية.

وأكد إسماعيل هنية، أن المقاومة الفلسطينية انتصرت على “العدوان الإسرائيلي” الأخير على غزة، مشيراً إلى أن الحركة أمامها مهام كبيرة للغاية.

أضاف هنية، الذي كان يتحدث بعد لقاء مع سعد الدين العثماني الأمين العام لحزب العدالة والتنمية المغربي الذي يرأس الحكومة الحالية: “أمامنا مهمات كبيرة، سنبحث فيها بعمق مع أشقائنا في المغرب”.

وصول وفد حماس إلى المغرب

وصل وفد من حركة المقاومة الإسلامية الفلسطينية (حماس)، بقيادة إسماعيل هنية، إلى الرباط بدعوة من حزب العدالة والتنمية الإسلامي الذي يقود الائتلاف الحكومي في المغرب.

وقال هنية: “من حسن الطالع أن تكون هذه الزيارة بعد الانتصار العظيم الذي حققه شعبنا الفلسطيني ومقاومتنا الباسلة وأمتنا وأحرار العالم في جولة مفصلية من جولات الصراع مع الاحتلال البغيض”.

من جهته قال سعد الدين العثماني إن زيارة وفد حماس “لم تأتِ على عجل”، بل وُجهت الدعوة إلى وفد حركة حماس منذ ستة أشهر، لكنها لم تتيسَّر إلا اليوم.

جدد العثماني تأكيد أنَّ “عمل المغرب من أجل ترسيخ مغربية الصحراء لن يكون أبداً، لا اليوم ولا في المستقبل، على حساب نضال الشعب الفلسطيني ومن أجل حقوقه المشروعة”.

وجاء ذلك في إشارة إلى إعادة العلاقات الدبلوماسية بين المغرب وإسرائيل في العاشر من ديسمبر/كانون الأول 2020 بوساطة أمريكية، مقابل اعتراف إدارة الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب، بسيادة المغرب على إقليم الصحراء المغربية.

فلسطين

المصدر: متابعات

السبت 19 حزيران , 2021 09:40
التعريفات :
تابعنا على
أخبار ذات صلة
الأحدث
شاشة الواقع السعودي
من نحن
.
نبذة عن الموقع
.
إتصل بنا
.
شروط الاستخدام
© 2021 - الواقع السعودي. جميع الحقوق محفوظة.
تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي