شاهد.. صفعة مفاجئة على وجه ماكرون من مواطن على الملأ تصيبه بالذهول!
شاهد.. صفعة مفاجئة على وجه ماكرون من مواطن على الملأ تصيبه بالذهول!

تعرض الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، لموقف عصيب اليوم، الثلاثاء، بعد تلقيه صفعة مفاجئة على وجهه من مواطن فرنسي على الملأ كان يقف ضمن حشد أثناء قيام الرئيس بجولة في جنوب البلاد.

ووفق مقطع انتشر كالنار في الهشيم للواقعة ظهر ماكرون وهو يسير مسرعا ويرتدي قميص وبنطال، تجاه حشد جماهيري ليحيّيه، وفور اقتراب ماكرون من الحشد مد إليه رجل يلبس “تيشرت” أخضر ويرتدي كمامة، يده ليصافحه وفجأة هتف في وجه “تسقط الماكرونية” ثم صفعه بيده على وجه.

ليتدخل رجال الأمن المرافقين للرئيس الفرنسي على الفور، ويمسكوا بالرجل وتم إبعاد ماكرون عن الحشد وقد أصابه حالة من الذهول بعد الموقف.

من جانبها قالت قناة (بي.إف.إم) التلفزيونية أن الشرطة الفرنسية ألقت القبض على شخصين على صلة بالحادثة، وقال رئيس الوزراء جان كاستكس إن الواقعة إهانة للديمقراطية.

وقع الحادث أثناء زيارة ماكرون لمنطقة دروم في جنوب شرق البلاد حيث التقى برواد مطاعم وطلاب وتحدث عن كيفية عودة الحياة إلى طبيعتها بعد جائحة كوفيد-19.

إلى ذلك ذكر قصر الإليزيه أنه كانت هناك محاولة لضرب ماكرون، لكنه امتنع عن الإدلاء بمزيد من التعليقات، ولم تتضح إلى الآن هوية ودوافع الرجل الذي صفع ماكرون.

من جانبها دانت رئيسة حزب التجمع الوطني (أقصى اليمين) في فرنسا، مارين لوبان، تعرض الرئيس إيمانويل ماكرون لاعتداء جسدي خلال زيارته إلى مقاطعة لادروم جنوب شرقي البلاد.

وكتبت لوبان على صفحتها في “تويتر”: “قد يكون النقاش الديمقراطي شرسا إلا أنه لا يتحمل عنفا جسديا في أي حال من الأحوال. إنني أدين الاعتداء الجسدي غير المقبول ضد رئيس الجمهورية”.

وأفادت قناة BFMTV التلفزيونية الفرنسية بأن قصر الإليزيه أكد الواقعة، مشيرا إلى أن الحديث لا يدور عن الصفعة بل عن محاولة توجيهها، مضيفة أن شخصين تم توقيفهما إثر الاعتداء.

وفي العام 2019، تعرض الرئيس الأمريكي دونالد ترامب للضرب بهاتف محمول بعدما صعد إلى المنصة لإلقاء كلمته في مدينة إنديانا بوليس بولاية إنديانا.

وفي نفس العام، تعرض السيناتور الأسترالي فرايزر مانينج، لموقف محرج على الهواء مباشرة، حيث كسر مراهق بيضة على رأسه، بسبب تصريحاته المناهضة للمسلمين.

الحادث الأشهر كان لضرب الرئيس الأمريكي الأسبق، جورج بوش الابن بالحذاء في العراق، عام 2008 خلال زيارته الأخيرة قبل انتهاء ولايته.

وتعرضت وزيرة الخارجية الأمريكية السابقة هيلاري كلينتون، للضرب بالحذاء في 2014، أثناء مشاركتها بمؤتمر في مدينة “لاس فيغاس”.

ولم يسلم رئيس الحكومة الإسبانية السابق ماريانو راخوي، حيث تلقى صفعة خلال فعالية انتخابية في مدينة بونتفيدرا شمال البلاد عام 2015.

وفي أوكرانيا، تعرض رئيس الوزراء السابق أرسيني ياتسينيوك، للضرب، أثناء إلقاء كلمته داخل البرلمان حول أداء حكومته عام 2015.

 

دولي

المصدر: متابعات

الثلاثاء 08 حزيران , 2021 06:38
التعريفات :
تابعنا على
أخبار ذات صلة
الأحدث
الفضائح تتوالى على رأس ابن سلمان.. صحيفة امريكية: الأمير حمزة أراد استخدام علاقات عوض الله الدولية لتأمين الدعم السعودي للاستيلاء على السلطة في الأردن.
منظمة إنقاذ الطفولة الدولية "Save the Children": التحالف الذي تقوده السعودية يدمر حياة آلاف الأطفال في اليمن.. مرة أخرى يجب إضافة هذا التحالف في قائمة العار.
مهمتها الدفاع عن معاقل القاعدة وداعش في مأرب.. الدفاعات الجوية اليمنية تُسقط ثاني طائرة تجسسية امريكية في أقل من 48 ساعة.
مستشفيات مأرب تطلب تعزيزها بكوادر صحية بسبب العدد الهائل لجرحى مرتزقة هادي.
مصدر عسكري سوري: الصين تزود الجيش السوري بمعدات حديثه لاجتثاث إرهابيي الإيغور
نضربهم اقتصادياً قبل أن يضربونا عسكرياً.. دعوة يمنية لمقاطعة البضائع الأمريكية والإسرائيلية
بحضور ممثلي المقاومة.. صعدة بكل همّها وفقرها تسلّم الدفعة الثانية من التبرعات لفلسطين.
وزير الصحة في حكومة صنعاء: الوفيات من الأطفال بالمئات بسبب تنصل الأمم المتحدة عن القيام بدورها
شاشة الواقع السعودي
من نحن
.
نبذة عن الموقع
.
إتصل بنا
.
شروط الاستخدام
© 2021 - الواقع السعودي. جميع الحقوق محفوظة.
تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي