سعوديون يطالبون بإنهاء الحرب على اليمن ووسم “يكفي عبث بجنودنا” يتصدر الترند في السعودية
سعوديون يطالبون بإنهاء الحرب على اليمن ووسم “يكفي عبث بجنودنا” يتصدر الترند في السعودية

أطلق ناشطون سعوديون بتويتر حملة الكترونية لمطالبة النظام السعودي الذي يحكمه ابن سلمان بالحديد والنار بإنهاء الحرب على اليمن، وحماية جنود المملكة، ولاسيما على الحد الجنوبي، وعدم الاستهانة بأرواحهم.

وجاءت الحملة الإلكترونية تحت وسم “#يكفي_عبث_بجنودنا” عقب نشر الإعلام الحربي التابع لمجاهدي الجيش اليمني واللجان الشعبية "انصار الله" مقطع فيديو لهجوم على مواقع عسكرية سعودية في جيزان.

وقالت القوات المسلحة اليمنية إن العملية أسفرت عن قتل وإصابة 80 جنديًا سعوديًا وسودانيًا، واعتقال العشرات، قرب الخوبة في جازان جنوبي المملكة.

أما المتحدث باسم تحالف العدوان على اليمن العميد تركي المالكي فنفى صحة الفيديو الذي نشره الإعلام الحربي اليمني وقال إنها “افتراءات إعلامية” مما عرضه لحملة لاذعة من السخرية.

وحمّل المغردون السعوديون ولي العهد محمد بن سلمان مسؤولية “الفشل” وتعريض حياة الجنود السعوديين في اليمن إلى الخطر.

كما طالب مغردون ولي العهد، بصفته وزير الدفاع، بالاستقالة الفورية، مشيرين إلى أن وزراء الدفاع في عديد دول غادروا مناصبهم جراء أحداث تقل عما حدث بكثير.

وكتب محمد العتيبي: “هو يظن أننا سنتغافل عن هذا الفشل الذي زهقت بسببه أرواح أبناء لأمهات و أباء لأطفال، ما سبب هروب الجنود هكذا بدون أسلحة؟.. هل هو نقص في الإمداد؟.. هل تم التخلي عنهم أثناء الهجوم كما هو معتاد و نسمع؟”.

وقال الناشط وليد الهذلول: “دائماً التاريخ يعيد نفسه. هذه الحرب تذكرني عندما دخل عبدالناصر اليمن وانتهى المطاف بحرب عبثية دمرت اليمن وألقت بخسائر في صفوف الجيش المصري. الله يخلصنا من المارق محمد سلمان لأن خطره على الوطن كبير. كان الله بعون أهالي الجنود”.

وقال حساب بإسم “عسيري حر”: “جنودنا يذبحون في الجنوب وهؤلاء مشغولون بإغلاق مكبرات الصوت! تبريرهم بأنها مشاهد مفبركة للتغطية على إخفاقاتهم لم تعد تنطلي على أحد، كفاكم عبثا واستهتارا”.

وأضاف حساب باسم “أنا ومن أنا”: “ما حدث في جيزان كارثة بالمعنى الحرفي 200 جندي سعودي (استشهدوا) !!!! الحوثيّون سيطروا على 40 موقع، ودمروا وغنموا 63 آلية.. هذا كفيل بأن يجعل وزير الدفاع في أي دولة في العالم بأن يقدم استقالته إلا بالسعودية العظمى”.

وكتب “عبيد”: “رأيت ما كنت أمتنع منذ بدء الحرب عن رؤيته. ولكن تذكرت أن لي أقرباء وزملاء ممن قتلوا في هذا الحرب  بسبب شخص طائش بدء الحرب وذهب ليحتفل في جزر المالديف.. التاريخ لا يرحم وستكون وصمة عار في جبينك يا ضعيف”.

وأضاف علي عمر المالكي “أليس هذا المشهد دليل على أن قائد هذه الجنود فاشل، وقد يكون ليس مهتما بما يجري لهم، اللهم ارحمهم واقبلهم شهداء، فهؤلاء المساكين مغلوبين على أمرهم، اللهم عليك بمبس ورد كيده في نحره”

وعلقت “شرقية” على خبر بحساب “أخبار السعودية” بقولها: “الحوثيين يتصيدون جنودنا على الحد وانتم نايمين بالعسل يخرب بيت بجاحتكم تكلموا ناصروهم اصدروا بيان قرار أي شي عزوا أهاليهم”.

الجدير بالذكر أنه في واحدة من أوسع عمليات الجيش واللجان الشعبية التي تم خلالها تطهير عشرات المواقع وإحراق عشرات الآليات العسكرية وقتل وجرح وأسر المئات من جنود جيش العدوان السعودي ومرتزقته، كشفت قوات الجيش واللجان الشعبية عن الخطة الميدانية للعملية العسكرية الكبرى في محور جيزان والتي انتهت بتطهير 30 موقعا عسكريا .

واتخذت العملية ثلاث مسارات رئيسية ومتزامنة انتهت -بفضل الله وتأييده- بتطهير أكثر من 30 موقع فيها وفرض السيطرة الكاملة عليها وطرد قوات جيش العدوان السعودي المتمركزة فيها من مرتزقة الجيش السوداني ومرتزقة اليمن وتكبيدهم خسائر فادحة في العدد والعتاد.

وبدأ المجاهدون العملية عقب رصد دقيق لمواقع الجيش السعودي وتجمعاته وآلياته، وأظهرت المشاهد تقدم المجاهدين من المسارات المرسومة لعمليات الاقتحام، موضحةً تعرض تحصينات ومواقع الجيش السعودي لاستهداف مكثف كبد قواته خسائر فادحة.

وبينت المشاهد الموثقة الالتحام المباشر مع قوات العدو ومصرع وإصابة أعداد كبيرة من المرتزقة السودانيين ومرتزقة العدوان بينهم قادة، ووقوع العشرات من قوات العدو أسرى بيد الجيش واللجان الشعبية.

وأوضحت المشاهد تمكن المجاهدين من تدمير واعطاب عدد من آليات ومعدلات الجيش السعودي وإحراقها، ووقوع أعداد من القوات السعودية في كمائن محكمة لقي فيها جنود من المرتزقة السودانيين مصرعهم.

وأظهرت المشاهد تقدم وحدات الجيش واللجان الشعبية نحو عشرات المواقع والمرتفعات قبالة جيزان وتمكنهم -بفضل الله- من مواصلة التقدم والسيطرة الكاملة عليها رغم محاولة طائرات الأباتشي إعاقتهم بعشرات الغارات، متمكنين من تكبيد قوات الجيش السعودي المعتدي خسائر فادحة في الأرواح والعتاد.

وبينت المشاهد مواصلة المجاهدين التقدم وسط انهيارات متسارعة وفرار جماعي لقوات الجيش السعودي المعتدي، ما أجبر طيرانه على استهداف مواقع ومعسكرات مرتزقته الفارين.

ووثقت المشاهد اغتنام المجاهدين عدد من المدرعات والآليات العسكرية وكميات كبيرة من الأسلحة والذخائر المتنوعة خلفتها قوات الجيش السعودي في المواقع المسيطر عليها.

مسارات العملية

المسار الأول – قبالة جبل الدود:

وشمل المسار عشرات المواقع منها “تبة الدفاع (الردحة) والمواقع المحيطة به من عدة اتجاهات – موقع الصياد والمواقع المحيطة به شرقي جبل الدود – تبة الصافية – موقع التحلية – موقع الشبكة والمواقع المحيطة به – تبة القمامة والمرتفعات المجاورة لها – المناطق المحيطة بمنطقة الملاحيط – تبة أمين1”

المسار الثاني – قبالة جبل الرميح:

وشمل المسار كلاً من “تبة شعفان والمواقع المجاورة – تبة الخزان والعلم – جبل ظهر الحمار – المنزالة”.

المسار الثالث – قبالة جبل جحفان:

ويتضمن المسار أعداد من المواقع منها “التبة الحمراء – جبل الصرخة والمواقع المحيطة به – جبل الشبكة – التبة السوداء – جبل عامر – مواقع تباب العمودين – تباب المسيار – موقع السلام – موقع الظفيرة”.

وانتهت العملية بالسيطرة على جميع المواقع المذكورة والتنكيل بالعدو وتكبيده خسائر فادحة، ومصرع وجرح وأسر العشرات منهم رغم مشاركة الطيران الحربي والعمودي المعادي، والذي فشل في إيقاف تقدم المجاهدين.

وتمت العملية بمشاركة من جميع الأقسام التخصصية والعملياتية، وكان للتكامل الفاعل للوحدات العسكرية المختلفة دوراً كبيراً في نجاح العملية وتحقيق النصر بعون الله وتأييده، وما النصر إلا من عند الله.

خسائر جيش العدوان السعودي

– تدمير وإحراق 32 مدرعة وآلية وجرافة عسكرية واحدة “الموثقة بعدسة الحربي فقط”

– مصرع وجرح أكثر من 70 مرتزق بينهم عشرات السودانيين منهم.

أخبار المملكة

المصدر: الواقع السعودي

الإثنين 31 أيار , 2021 11:11
تابعنا على
أخبار ذات صلة
الأحدث
الفضائح تتوالى على رأس ابن سلمان.. صحيفة امريكية: الأمير حمزة أراد استخدام علاقات عوض الله الدولية لتأمين الدعم السعودي للاستيلاء على السلطة في الأردن.
منظمة إنقاذ الطفولة الدولية "Save the Children": التحالف الذي تقوده السعودية يدمر حياة آلاف الأطفال في اليمن.. مرة أخرى يجب إضافة هذا التحالف في قائمة العار.
مهمتها الدفاع عن معاقل القاعدة وداعش في مأرب.. الدفاعات الجوية اليمنية تُسقط ثاني طائرة تجسسية امريكية في أقل من 48 ساعة.
مستشفيات مأرب تطلب تعزيزها بكوادر صحية بسبب العدد الهائل لجرحى مرتزقة هادي.
مصدر عسكري سوري: الصين تزود الجيش السوري بمعدات حديثه لاجتثاث إرهابيي الإيغور
نضربهم اقتصادياً قبل أن يضربونا عسكرياً.. دعوة يمنية لمقاطعة البضائع الأمريكية والإسرائيلية
بحضور ممثلي المقاومة.. صعدة بكل همّها وفقرها تسلّم الدفعة الثانية من التبرعات لفلسطين.
وزير الصحة في حكومة صنعاء: الوفيات من الأطفال بالمئات بسبب تنصل الأمم المتحدة عن القيام بدورها
شاشة الواقع السعودي
من نحن
.
نبذة عن الموقع
.
إتصل بنا
.
شروط الاستخدام
© 2021 - الواقع السعودي. جميع الحقوق محفوظة.
تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي