لتخفيف الأعباء عن ميزانية القصر.. الأمير تشارلز يخطط لطرد ابنه الأمير هاري وزوجته ميغان ماركل من العائلة المالكة.
لتخفيف الأعباء عن ميزانية القصر.. الأمير تشارلز يخطط لطرد ابنه الأمير هاري وزوجته ميغان ماركل من العائلة المالكة.

يبدو أن ولي عهد بريطانيا الأمير تشارلز، يخطط لعملية طرد ابنه الأمير هاري وزوجته ميغان ماركل من العائلة المالكة بعد وفاة والده الأمير فيليب (99 عاما).

وسيعقد الأمير تشارلز، ونجله الأمير ويليام قمة ملكية لمناقشة مستقبل العائلة المالكة في بريطانيا خلال أسابيع، بعد وفاة الأمير فيليب زوج الملكة إليزابيث.

و يبدو ان طرد الأمير هاري وزوجته ميغان ماركل من العائلة المالكة ياتي لكي يقوم الأمير تشارلز بإعادة تنظيم القصر الملكي البريطاني، بما في ذلك تقليص دائرة الأشخاص المقربين للعرش البريطاني من أفراد العائلة الملكية.

ويريد الأمير تشارلز اختيار أفراد قلائل يمثلون العائلة الملكية في مجموعة صغيرة، بعد طرد الأمير هاري وزوجته ميغان ماركل.

ومن المتوقع طرد الأمير هاري وزوجته ميغان ماركل قريبا جدا من العائلة الملكية، وفقا للتقارير.

وبحسب كاتبة سيرة العائلة الملكية أنغيلا ليفين: “الملكة تريد الحفاظ على المحيط المعتاد من أفراد العائلة المحيطين بها ولا ترغب حقا في التغيير في سنها المتأخر هذا لكن الأمير تشارلز يرى الأمر بشكل مختلف ويريد تغيير الوضع”.

وسيعمل الأمير تشارلز على تقليص ميزانية القصر الملكي البريطاني، وبما أن تكاليف الفيلا التي يسكنها هاري وميغان تبلغ 11 مليون دولار في مونتيسيتو، فإنها إذا مناسبة لإبعاد هاري وميغان لتخفيف الأعباء عن ميزانية القصر، وفقا لموقع هيئة الإذاعة الألمانية “دويتشه فيله”.

وتعرضت العائلة الملكية في بريطانيا لضغوط كبيرة، بعد لقاء مصور مع الأمير هاري وزوجته ميغان كشفا فيه عن جوانب سلبية كبيرة في العائلة أحدثت ضجة في بريطانيا. وينتظر كيف ستتم عملية طرد الأمير هاري وزوجته ميغان ماركل من العائلة المالكة .

وكان قصر باكنغهام قد أعلن في 9 إبريل عن وفاة الأمير فيليب، زوج الملكة إليزابيث الثانية، عن 99 عاما، وجاء في بيان صادر عن قصر باكنغهام: “ببالغ الأسى، تعلن جلالة الملكة وفاة زوجها المحبوب، صاحب السمو الملكي الأمير فيليب، دوق أدنبرة”.

وأضاف البيان: “توفي صاحب السمو الملكي بسلام هذا الصباح في قلعة وندسور” واعلنت العائلة الملكية البريطانية الحداد لوفاة الأمير فيليب .

حياة الأمير الراحل

ولد الأمير فيليب في العاشر من يونيو عام 1921 في جزيرة كورفو اليونانية وتضم شجرة عائلته أفراداً من الأسر الملكية في الدنمارك وألمانيا وروسيا وبريطانيا وكان الأمير الأبن الوحيد للأمير أندرو في اليونان والأميرة أليس باتينبيرغ الألمانية الأصول.

بدأ الأمير تعليمه في فرنسا في مدرسة “ماكجانيت” الأمريكية في سانت كلود.

وكان قد ذهب للعيش مع أقاربه من عائلة مونتباتن بإنجلترا عندما كان في السابعة، حيث التحق بمدرسة ابتدائية في مقاطعة ساري، وفي وقت لاحق، التحق الأمير بمدرسة غوردونستون الداخلية في شمالي اسكتلندا، حيث تفوق في الرياضة.

خلال الحرب العالمية الثانية، عمل الأمير ضابطاً بحرياً على متن السفينة الحربية HMS Valian.

خطبته وزواجه

تم الإعلان رسمياً عن خطوبته من الأميرة إليزابيث في يوليو / تموز 1947.وتزوجا في 20 نوفمبر/تشرين الثاني 1947.

رزق الدوق والملكة إليزابيث بأربعة أبناء، إدوارد، أندرو، آن وتشارلز.

في آب/ أغسطس 1979 ، قُتل ابن عم الملكة اللورد لويس مونتباتن في انفجار قنبلة زرعها الجيش الجمهوري الإيرلندي في قاربه في أيرلندا الشمالية.

كما عاد دوق إدنبره إلى المملكة المتحدة بعد سماع الأخبار، حيث كان يشارك في بطولة رياضية في شمالي فرنسا.

جمع شمل العائلة في عام 1985، بينهم الأميران الصغيران ويليام وهاري، لمشاهدة عرض جوي فوق قصر باكينغهام.

وفي مايو/أيار أعلن أنه سوف سيتوقف عن الظهور في المناسبات العامة في سن الـ 95، ودعمته الملكة في قراره.

كان حضور الأمير فيليب هو الأطول على الإطلاق في العائلة المالكة في تاريخ بريطانيا.

ثروة الأمير فيليب

وأثيرت تساؤلات بعد وفاة الأمير فيليب عن حجم ثروته وكيف ستُقسم، علماً أنّ التقارير تفيد بأنها تتجاوز الـثلاثة عشر مليون دولار .

وفي هذا السياق، صرح الخبير في الشؤون المالية الملكية، ديفيد مككلور، أن الجزء الأكبر من ممتلكات دوق إدنبرة سيذهب لزوجته الملكة اليزابيث الثانية، وهناك جزء سيذهب لأبنائه وأحفاده.

ولم يمتلك الأمير فيليب الذي كان أمير اليونان والدنمارك عند ميلاده، أي ثروة قبل زواجه من ملكة بريطانيا.

وكان الأمير فيليب يعمل بالبحرية الملكية وأجره الشهري لا يصل إلى 500 دولار.

وبدأ الأمير تجميع ثروته من الهدايا الملكية ومن كتبه في مجالات عديدة مثل الفنون والرسوم المتحركة.

وذكرت بعض المصادر التاريخية، أنه بعد وفاة الأمير أندرو والد الأمير فيليب لم يرث الأمير فيليب شيئاً، سوى بدلات قديمة وفرشاة الحلاقة وخاتم ذهبي، كان يرتديه طوال حياته، وأن الأمير الراحل تنازل عن ألقابه السابقة التابعة لوالده وأصبح مواطناً بريطانياً.

صحافة أجنبية

المصدر: دويتشه فيله

الثلاثاء 04 أيار , 2021 06:47
التعريفات :
تابعنا على
أخبار ذات صلة
العملية القذرة تمت بمساعدة أكراد شمال العراق.. تفاصيل جديدة عن “الخطة السرية” لاغتيال ومداولات إدارة ترامب طويلة الأمد لقتل قاسم سليماني
متورطون في انقلاب 2016.. تركيا حققت مع ضباط عسكريين سعوديين تم نشرهم في حملة ضد داعش في قاعدة إنجرليك الجوية..
ستراتفور: الشلل السياسي يفاقم الاضطرابات الاجتماعية والهيكلية في “إسرائيل”
أكاديمي بريطاني يرفع دعوى ضد 4 إماراتيين مسؤولين عن اعتقاله
خبير أمني تشيكي: أردوغان سفاح لم يحارب تنظيم داعش الإرهابي بل دعمه على كافة الصُعّد.
لتخفيف الأعباء عن ميزانية القصر.. الأمير تشارلز يخطط لطرد ابنه الأمير هاري وزوجته ميغان ماركل من العائلة المالكة.
عدنا من واشنطن بانجازات هزيلة وبدأنا استيعاب الأمر.. ضابط إسرائيلي: بايدن سيعود للاتفاق النووي وسيرفع العقوبات عن ايران.
نيويورك تايمز: النظام السعودي ينشر جيشا الكترونيا لشيطنة المعارضين.
“التواطؤ مع المذبحة”.. مستشاران أمريكيان: الولايات المتحدة ضالعة في مجازر السعودية في اليمن وعليها تحمل المسؤولية الكاملة بإنهاء الحرب.
مجلة: روسيا والصين طورتا أسلحة تجعل الأقمار الصناعية "عمياء وتائهة"
الأحدث
شاشة الواقع السعودي
من نحن
.
نبذة عن الموقع
.
إتصل بنا
.
شروط الاستخدام
© 2021 - الواقع السعودي. جميع الحقوق محفوظة.
تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي