بالعباءة والحجاب على غير المعتاد.. “شاهد” لجين الهذلول في احدث ظهور لها يلفت الأنظار وهي بطريقها للمحكمة.
بالعباءة والحجاب على غير المعتاد.. “شاهد” لجين الهذلول في احدث ظهور لها يلفت الأنظار وهي بطريقها للمحكمة.

وثق مقطع فيديو متداول في السعودية أحدث ظهور للناشطة السعودية المفرج عنها قريبا لجين الهذلول ، حيث كانت في طريقها للمحكمة لحضور جلسة جديدة تخص قضيتها.

وظهرت لجين الهذلول وفق المقطع  المتداول وهي تسير في الشارع وفي يدها أوراق وملفات، يبدو أنها تخص قضيتها, واللافت كان ظهور لجين بالعباءة السوداء السعودية والحجاب فوق رأسها، في مشهد غير معتاد منها.

ونشرت الفيديو أيضا شقيقة لجين، لينا وأوضحت أن أختها بالمقطع كانت في طريقها لحضور جلسة استئناف في العاصمة الرياض.

فيما قالت علياء الهذلول شقيقة لجين، أيضا في وقت سابق من اليوم، الثلاثاء، إن لجين ستدخل قاعة محكمة الاستئناف المتخصصة من باب الأحرار.

وأضافت في تغريدة على حسابها بتويتر: “مطالبها هو الاعتراض على تفسير التهم والإدانة المبنية عليها وكذلك طلب رفع حظر السفر عنها وعن جميع أفراد العائلة”.

كما طالبت علياء برد الاعتبار لشقيقتها و”تعويضها عن التعذيب الذي حصل لها وتشويه سمعتها”.

وكشفت "لينا" ما دار في جلسة الاستئناف الذي قدمته شقيقتها لرفع حظر السفر عنها وإدانتها.

وقالت "لينا الهذلول" في تغريدة على حسابها الرسمي بتويتر: "ظهرت لجين اليوم في المحكمة في جلسة الاستئناف ضد الحكم الصادر بحقها".

وأضافت: "دعا الادعاء العام إلى زيادة مدة الحكم وسأل القاضي لجين عما إذا كانت نادمة على ما فعلته، فأجابت بأنها لم ترتكب أي جريمة"، حسب قولها.

الافراج عن لجين الهذلول

ويشار إلى أن السلطات القضائية في السعودية، كانت قد أفرجت عن الهذلول في العاشر من شهر فبراير الماضي, وفي 28 ديسمبر/كانون الأول الماضي، أصدر القضاء السعودي حكمه بإدانة الناشطة السعودية بالسجن لمدة 5 سنوات و8 أشهر. مع وقف التنفيذ لسنتين و10 أشهر.

والهذلول البالغة 31 عاما من عمرها احتجزت لدى السلطات منذ 15 مايو 2018 وذلك بعد اعتقالها مع 12 على الأقل من النشطاء المدافعين عن حقوق المرأة.

وكان الرئيس الأمريكي جو بايدن قد عبر عن سعادته خلال حديث له بعد الإفراج عن لجين من قبل السلطات السعودية معرباً عن ترحيبه بهذه الخطوة التي تأتي في سياق دعم الحريات العامة في البلاد.

وجاءت خطوة الإفراج عن لجين من قبل ولي عهد السعودي بالتزامن مع إفراج السلطات المصرية عن مراسل قناة الجزيرة القطرية محمود حسين, هذه الخطوات التي اعتبرها مراقبون بمثابة قرابين تودد من السعودية ومصر للإدارة الأمريكية الجديدة، التي اشترطت على بند حقوق الإنسان والحريات العامة، كأساس للتعامل معها.

وكانت منظمة “هيومن رايتس ووتش” الحقوقية الدولية حذرت من إعادة ولي العهد السعودي محمد بن سلمان اعتقال الناشطتين اللتين أفرج عنهما لجين الهذلول ونوف عبدالعزيز, وقالت المنظمة في بيان لها حينها إن لجين الهذلول و نوف عبدالعزيز تواجهان خطر العودة إلى السجن إذا جهرتا بآرائهما, وأكدت أيضا أن العديد من الناشطات والناشطين الحقوقيين لا يزالون رهن الاحتجاز التعسفي.

وأوضحت المنظمة، أن الإفراج عن الهذلول بعد 1001 يوما من الاحتجاز بالسجون السعودية تم بعد حملة دؤوبة, وذكرت أن هذه الحملة كانت عائلتها ونشطاء حقوق الإنسان في جميع أنحاء العالم منذ اعتقالها في مايو 2018.

الأكثر أهمية بحسب المنظمة الحقوقية الدولية هو أن عملها لم ينته بعد فالهذلول لا تزال ممنوعة من السفر, وقالت: “حُكم عليها بالسجن لمدة ثلاث سنوات مع وقف التنفيذ تقريباً بتهم تعرّف نشاطها في مجال حقوق المرأة”. وذلك على أنها جرائم بموجب أنظمة الإرهاب في المملكة العربية السعودية, وهذا يعني-بحسب رايتس ووتش- أنه يمكن للسلطات إعادتها إلى السجن في أي وقت إذا قررت التحدث أو استئناف نشاطها.

وكانت الناشطة السعودية، لجين الهذلول، نشرت صورة جديدة لها بعد أسبوع على إطلاق سراحها من سجون السعودية.

ونشرت لجين، أول صورة لها بعد خروجها من المعتقل، وعلقت عليها بالقول: “أعود بقلب مليء بالامتنان، لكنه مصاب بكدمات من 1001 خيبة أمل”.

والرقم 1001 الذي قامت لجين بكتابته هو عدد الأيام التي أمضتها داخل السجون السعودية، منذ اعتقالها في عام 2018.

 

أخبار المملكة

المصدر: متابعات

الثلاثاء 02 آذار , 2021 09:20
تابعنا على
أخبار ذات صلة
“نعرف كل صغيرة وكبيرة”..كاتب صحفي قطري مقرب من مركز صنع القرار يكشف متى بدأ التآمر للانقلاب على ملك الأردن.
خفضوا البنزين يتصدر التريند.. تزايد السخط في الشارع السعودي من الإرتفاع المتكرر والمستمر لأسعار المشتقات النفطية
أسواق الخليج الرئيسية تغلق متباينة والشركات المالية تهبط بالسعودية
عملية الثلاثين من شعبان.. ناطق القوات المسلحة اليمنية يكشف عن عملية عسكرية واسعة في العمق السعودي
يتعرضون لسوء معاملة ممنهج.. الخليج لحقوق الإنسان: السعودية تتعمد اهمال سجناء الرأي ومطالبات بالرعاية الطبية وتلبية الحقوق الإنسانية.
ماذا حدث للمعارض السعودي أحمد عبدالله الحربي؟
“مسؤولو المملكة يعرفونه على هذا النحو”.. صحيفة إسرائيلية: “يعكوب يسرائيل هرتسوغ” قريباً سيكون حاخام اليهود في السعودية
القبور فتحت استعداداُ لمجزرة.. ابن سلمان استهدف من قتل الجنود الثلاثة بالأمس بتهمة “الخيانة العظمى” تشريع قتل معارضيه.
20 عاماً للسدحان والتهمة مجهولة.. صحيفة أمريكية: بات من الواضح تماماً أن محمد بن سلمان ليس جدياً أبداً فيما يتعلق بالحرص على حقوق الإنسان.
أجلت الجرعة الثانية.. السعودية تتوسع في تلقيح الجرعة الأولى ضد كورونا بعد تفشي الوباء في البلاد.
الأحدث
شاشة الواقع السعودي
من نحن
.
نبذة عن الموقع
.
إتصل بنا
.
شروط الاستخدام
© 2021 - الواقع السعودي. جميع الحقوق محفوظة.
تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي