ابراهيم طه الحوثي: إدارة بايدن تمارس التضليل الاعلامي والسياسي وتلعب باوراق الشيطان.. العدوان على اليمن يمضي باسلوب ابتزازي للسعودية ودول الخليج
ابراهيم طه الحوثي: إدارة بايدن تمارس التضليل الاعلامي والسياسي وتلعب باوراق الشيطان.. العدوان على اليمن يمضي باسلوب ابتزازي للسعودية ودول الخليج

ابراهيم طه الحوثي

الادارة الامريكية الحالية تمارس التضليل الاعلامي والسياسي وتلعب باوراق الشيطان وتمضي في عدوانها على اليمن باسلوب ابتزازي للسعودية ودول الخليج, وهم يسعون لكي ترضى عنهم.

ونقول تصريحات بايدن للاستهلاك الاعلامي والسياسي فقط برغم ماتعانية ادارته من ازمات اقتصادية, ولكن هم صامدون ولا يعترفون بهزيمتهم فهم يمارسون كل انواع واساليب الضغط وكل اسلحتهم من اجل كسب المعركة لاخضاع العالم .

من ينظر الي امريكا من الداخل ويتابع الاحداث فيها يظن انها ستسقط وتستسلم, لكن الشيطان يستخدم اسلوب استعطاف الشعوب من اجل ان يخفف السخط عن جرائمها في اليمن وسوريا والعراق وفلسطين ولكي تظهر نفسها بمظهر الحمل الوديع , ولكن في باطن الامر هي شيطان رجيم تستخدم ادواتها من صهاينة العرب السعوديين والخليجيين ليقوموا بتنفيذ مهامها وجرائمها القذرة بحق ابناء الشعب اليمني والشعوب العربية والاسلامية.

والان الادارة الامريكية تستخدم العجوز الاوروبي لكي يتحرك بدوره ضد روسيا والصين وهو من خلف الستار, ويضغط على روسيا والصين بالعقوبات من اجل كسب ورقة رابحة ضد ايران والاتفاق النووي, معتبرين اليمن وسوريا والعراق في جيبهم وخاصة استمرار العدوان على اليمن, والان يصرخون ويتباكون على مارب وخوفهم من سقوطها في يد انصار الله والشعب اليمني ..ويتم تحرير ثرواته النفطية والغازية الذي تعتبرها امريكا ضمن أملاكها وحقولها في منطقتنا العربية والاسلامية.

وهذا يعتبر في نظر الشيطان الامريكي خطراً أن تتحرر مأرب ولا يجب أن تتحرر, لذلك من الضروري ان يستمر انصار الله والجيش واللجان الشعبية في ضرب العمق السعودي, واذا تطلب الامر ضرب الكيان الاسرائيلي واغلاق باب المندب والتصعيد باتجاة ضرب العدو الاسرائيلي لانه المستفيد الاول من الحرب على اليمن وسيطرة الامارات على الجزر والمواتئ اليمنية والبحر الاحمر, لذلك فضرب اسرائيل في العمق هو مطلب شرعي لانها من تقوم بتحريض الامريكي والسعودي الاماراتي على احتلال اليمن, ولذلك فإن تحرير مارب يعتبر ضرورة دينية واخلاقية ووطنية, اما الادارة الامريكية والبريطانية والاتحاد الاوربي اصبحوا اضعف واعجز من ان يحققوا اي انتصار على الصعيد المحلي او الاقليمي او الدولي,

بمعنى, حيوان تكسرت انيابه لم يعد يستطيع ان يضر بفريسته, وانما يحاول الامريكي الهنجمة الفاضية هو وادواته المهزومة والفاشلة في كل المجالات العسكرية والسياسية والاقتصادية.

وختاما .. اليمن والشعب اليمني والجيش واللجان الشعبية والقبائل اليمنية ستحرر مارب وتحرر اليمن مع المناطق المحتلة جيزان عسير نجران رغم انوف امريكا وبريطانيا واسرائيل.

أقلام حرة

المصدر: ابراهيم طه الحوثي

الأحد 28 شباط , 2021 10:06
التعريفات :
تابعنا على
أخبار ذات صلة
الأحدث
شاشة الواقع السعودي
من نحن
.
نبذة عن الموقع
.
إتصل بنا
.
شروط الاستخدام
© 2021 - الواقع السعودي. جميع الحقوق محفوظة.
تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي