“كالامارد” تطالب بإبعاد ابن سلمان عن المسرح الدولي.. و”لولور” تتهم النظام السعودي بقتل مئات المدافعين عن حقوق الإنسان.
“كالامارد” تطالب بإبعاد ابن سلمان عن المسرح الدولي.. و”لولور” تتهم النظام السعودي بقتل مئات المدافعين عن حقوق الإنسان.

طالبت المقررة في الأمم المتحدة "أغنيس كالامارد" بإبعاد ولي العهد محمد بن سلمان عن المسرح الدولي بسبب جرائمه وأبرزها قتل الصحفي جمال خاشقجي, وقالت  بشأن القتل خارج نطاق القضاء في الأمم المتحدة إنه يجب الأمر بالعقوبات الموجهة ضد الأصول الشخصية لـ ابن سلمان وحسابه المصرفي “كحد أدنى”.

وشددت كالامارد على ضرورة معاقبة ابن سلمان في حال أثبتت المعلومات الاستخباراتية أنه أمر أو حرض على جريمة قتل خاشقجي وقالت إنه يتعين على الرئيس الأمريكي جو بايدن ممارسة الضغط على السعوديين لتحديد مكان رفات المغدور, والسماح لأبناء خاشقجي بمغادرة السعودية إذا رغبوا في ذلك، وإذا كانت الأدلة تشير إلى أنه أمر بالقتل، فعليه تجميد العلاقات الدبلوماسية لـ ابن سلمان مع الولايات المتحدة.

وأضافت “أن إبعاد المسؤولين عن الأمر بقتل خاشقجي من المسرح الدولي خطوة مهمة نحو تحقيق العدالة لجمال خاشقجي”.

وأبرزت صحيفة The Guardian البريطانية أن رفع الإدارة الأمريكية السرية عن تقرير اغتيال خاشقجي خطوة طال انتظارها لكنها يجب أن تكون مصحوبة بالمساءلة والمحاسبة لضمان عدم تكرار هذه الجريمة الهمجية

وأكد البيت الأبيض أن تقرير وكالة المخابرات الأمريكية الذي رفعت عنه السرية عن مقتل خاشقجي جاهز للنشر العلني وصرح بايدن أنه قرأ التقرير .

ماري لولور

بدورها هاجمت المقررة الخاصة المعنية بحالة المدافعين عن حقوق الإنسان، ماري لولور، الدول القمعية ومن بينها المملكة السعودية, وأبرزت خلال جلسات مجلس حقوق الإنسان المنعقد حاليا بدورته 46، في تقريرها تحت عنوان “السعودية بلا عضوية وتحت مراقبة الوعود” جرائم السعودية بحق النشطاء والمعارضين, وأشارت إلى أن السعودية مع 65 دولة أخرى أقدمت على قتل مدافعين عن حقوق الإنسان خلال الفترة من العام 2015 إلى 2019.

لولور حللت في التقرير مسألة قتل المدافعين عن حقوق الإنسان في العالم ودقت ناقوس الخطر بشأن انتشار أفعال القتل في أنحاء كثيرة من العالم, ونوهت إلى أن حكومات عديدة لا تفي بالتزاماتها بحماية المدافعين عن حقوق الإنسان من الاعتداءات والأفعال التي تؤدي إلى القتل, مؤكدة أن المدافعين عن حقوق الإنسان يواجهون مجموعة من الاعتداءات من جهات فاعلة من الدول وغير الدول بما في ذلك الوصم والتجريم والاعتداء البدني والتعذيب والاعتقال وصولا إلى القتل.

وقالت لولور إن هناك مدافعون عن حقوق الإنسان مستهدفون بشكل خاص، بينهم المدافعين عن حقوق الإنسان البيئية أو الذين يحتجون على الاستيلاء على الأراضي ومن يدافعون عن حقوق الناس بمن فيهم الشعوب الأصلية.

وأشار تقرير لولور إلى أن العديد من المدافعين عن حقوق الإنسان يتعرضون للإخفاء القسري, كما تطرق إلى وفاة العشرات من المدافعين عن حقوق الإنسان في السجون رغم الدعوات إلى الإفراج عنهم.

وأكدت لولور في تقريرها أن قتل اي مدافع عن حقوق الإنسان هو مأساة لذويه ومأساة لبناء مجتمعات عادلة واعتداء خطير على الحيز المدني ووصمة عار على جبين الحكومة المعنية, وسلطت الضوء على التهديدات المبطنة أو الصريحة المباشرة أو عبر وسائل التواصل الاجتماعي أو توجه عبر مكالمات هاتفية أو رسائل نصية.

المنظمة الأوروبية السعودي

وأكدت المنظمة الأوروبية السعودية لحقوق الإنسان أن الانتهاكات التي ذكرها تقرير المقررة الخاصة، تمارس بشكل منهجي بحق المدافعين والمدافعات عن حقوق الإنسان في السعودية التي تعتقلهم وتمارس ضدهم الإخفاء القسري وتهددهم بالاعتقال والتعذيب والقتل.

وذكرت أنه في عام 2016 أعدمت السعودية الشيخ نمر النمر على خلفية دفاعه عن حقوق الإنسان ومطالبته بالعدالة الإجتماعية, وفي أبريل 2020 قتلت عبد الرحيم الحويطي بسبب رفضه استيلاء الحكومة على أراضي قبيلته ودفاعه عن حق السكان الأصليين.

وتوفي المدافع عن حقوق الإنسان عبد الله الحامد في السجن على الرغم من دعوات المقررين الخاصين للإفراج عنه بسبب حالته الصحية السيئة نتيجة الإهمال الطبي المتعمد.

أخبار المملكة

المصدر: متابعات

الخميس 25 شباط , 2021 05:25
التعريفات :
تابعنا على
أخبار ذات صلة
“نعرف كل صغيرة وكبيرة”..كاتب صحفي قطري مقرب من مركز صنع القرار يكشف متى بدأ التآمر للانقلاب على ملك الأردن.
خفضوا البنزين يتصدر التريند.. تزايد السخط في الشارع السعودي من الإرتفاع المتكرر والمستمر لأسعار المشتقات النفطية
أسواق الخليج الرئيسية تغلق متباينة والشركات المالية تهبط بالسعودية
عملية الثلاثين من شعبان.. ناطق القوات المسلحة اليمنية يكشف عن عملية عسكرية واسعة في العمق السعودي
يتعرضون لسوء معاملة ممنهج.. الخليج لحقوق الإنسان: السعودية تتعمد اهمال سجناء الرأي ومطالبات بالرعاية الطبية وتلبية الحقوق الإنسانية.
ماذا حدث للمعارض السعودي أحمد عبدالله الحربي؟
“مسؤولو المملكة يعرفونه على هذا النحو”.. صحيفة إسرائيلية: “يعكوب يسرائيل هرتسوغ” قريباً سيكون حاخام اليهود في السعودية
القبور فتحت استعداداُ لمجزرة.. ابن سلمان استهدف من قتل الجنود الثلاثة بالأمس بتهمة “الخيانة العظمى” تشريع قتل معارضيه.
20 عاماً للسدحان والتهمة مجهولة.. صحيفة أمريكية: بات من الواضح تماماً أن محمد بن سلمان ليس جدياً أبداً فيما يتعلق بالحرص على حقوق الإنسان.
أجلت الجرعة الثانية.. السعودية تتوسع في تلقيح الجرعة الأولى ضد كورونا بعد تفشي الوباء في البلاد.
الأحدث
شاشة الواقع السعودي
من نحن
.
نبذة عن الموقع
.
إتصل بنا
.
شروط الاستخدام
© 2021 - الواقع السعودي. جميع الحقوق محفوظة.
تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي