عودة الهدوء إلى تونس بعد اشتباكات بين الأمن ومحتجين.
عودة الهدوء إلى تونس بعد اشتباكات بين الأمن ومحتجين.

أكدت وسائل إعلام تونسية الأحد، عودة الهدوء إلى المحافظات التي شهدت عمليات نهب وحرق لمحلات تجارية ومباني البريد والبنوك وغيرها، وذلك الليلة الماضية.

وتوسعت رقعة المواجهات الليلية بين مرتكبي الشغب والقوات الأمنية، لتصل إلى العاصمة، في جهة حي التضامن والانطلاقة والملاسين ومحافظات داخلية، منها سليانة وسوسة وبنزرت.

وقال الناطق باسم وزارة الداخلية التونسية خالد لحيوني إن قوات الأمن نجحت الليلة الماضية، بالتصدي لمحاولات تخريب ونهب الممتلكات العامة والخاصة في عدد من المناطق.

وأشار لحيوني في تصريحات أوردتها إذاعة "موزاييك أف أم" التونسية، إلى أن التدخل الأمني ساهم في عودة الهدوء إلى هذه المناطق، بعد ساعات من المواجهات، منوها إلى أن الوحدات الأمنية بمختلف اختصاصاتها نجحت في التصدي لمحاولات التخريب.

وذكر أن عمليات النهب يقف وراءها مجموعات من الأشخاص، لا تتجاوز أعمارهم الـ25 عاما، لافتا إلى أن العديد من الموقوفين على خلفية أعمال الشغب والمواجهات مع قوات الأمن، هم "قصر".

وفي سياق متصل، ذكرت الإذاعة أن قوات الأمن أوقفت العشرات من الشبان في ولايات تونس ومنوبة وسوسة والمنستير والقيروان، وذلك بعد أن أضرم المحتجون النار في العجلات المطاطية، وحاولوا سد الطرقات والهجوم على محلات تجارية.

وكان عدد من الأحياء الشعبية في العاصمة تونس وعدد من المحافظات شهد أمس السبت مواجهات ليلية وعمليات كر وفر بين محتجين وقوات الأمن.

وتعيش تونس منذ الخميس الماضي حظرا صحيا شاملا مصحوبا بحظر تجوال يبدأ من الساعة 4 مساءً إلى 6 صباحا بالتوقيت المحلي.

ورغم فرض حظر التجوال، شهدت ضواحي العاصمة التونسية، بالإضافة إلى محافظة سليانة ومحافظتي نابل وسوسة، احتجاجات عنيفة لليوم الثالث على التوالي.

وتواصلت عمليات الكر والفر إلى ساعة متأخرة من ليلة السبت في حي التضامن والمنيهلة ودوار هيشر ووادي الليل بالعاصمة تونس.

كما شهدت أحياء بمحافظات سوسة وبنزرت ونابل والقصرين عمليات كر وفر ومحاولات اعتداء على عدد من المحلات والبنوك.

وألقي القبض على 16 شابا بمدينة طبرية في الضاحية الغربية للعاصمة.

وذكرت مصادر أمنية أن الاعتداءات على المقرات الأمنية والممتلكات العامة والخاصة وقعت على نحو متزامن في أكثر من محافظة.

واستخدمت قوات الأمن الغاز المسيل للدموع لتفريق المحتجين، كما تدخلت فرق من الحرس الوطني لحماية عدد من المراكز الأمنية والمنشآت الحكومية والمؤسسات التجارية.

وأفاد شهود عيان أن شبانا نهبوا عددا من المحلات التجارية بمحافظة سوسة بعد اقتحامها، كما أظهرت صور متداولة عمليات نهب لعدد من المحلات بمنطقة دوار هيشر في ضواحي العاصمة.

وشهدت مواقع التواصل الاجتماعي انقساما بين مؤيد لهذه التحركات الليلية التي يعتبرها تحركات اجتماعية مشروعة مطالبة بالتشغيل والتنمية بسبب تدهور الأوضاع الاقتصادية، وبين من يعتبرها تحركات مشبوهة تهدف إلى النهب والسرقة في ظل انشغال قوات الأمن بتأمين الحجر الصحي الشامل.

ولم تقدم وزارة الداخلية حصيلة نهائية لعدد المقبوض عليهم على خلفية هذه الاحتجاجات ولا حجم الخسائر الناجمة عن عمليات الاقتحام والسرقة التي طالت عددا من المنشآت.

 

عربي وإقليمي

المصدر: متابعات

الأحد 17 كانون الثاني , 2021 09:12
التعريفات :
تابعنا على
أخبار ذات صلة
بعد استهداف صحن الجن.. باليستي يبعثر اجتماعاً لـتحالف العدوان السعودي في مأرب.
اليمن ينتصر في المعركة الاستخباراتية.. ضباط بريطانيون نفذوا أعمالاً تجسسية و تخريبية لصالح جهاز الإستخبالرات البريطاني.
مشائخ مأرب من جهم والجدعان يؤكدون العزم على تحرير المحافظة من الإحتلال السعودي.. وصنعاء تستعد لمباركة دخولها شعبيا
وفاة سفير دمشق السابق بالأردن بهجت سليمان متأثراً بكورونا
المغرب يسعى لاحتكار بورصة “الحشيش” في العالم.. مشروع "كيف" وطني يعمل محمد السادس لتقنينه!!
احتجاجات في المحافظات الجنوبية اليمنية.. تحالف العدوان السعودي الإماراتي ينهب ثروات البلاد ويترك الموت للعباد.
هكذا شيع اللبنانيون المناضل العربي أنيس النقاش
للتغطية على أزماته المستعصية.. ابن سلمان يطلق مشاريع "بريستيج".
زعماء الكيان يهددون اللبنانيين بالموت وحزب الله بالمرصاد.. هذا الزمن ولّى والرد بالمثل قائم بتكاليف تعجز “اسرائيل” عن تحمّلها..
لأجل “النفط الملتهب”.. السعودية تكشف عن وجهها الإرهابي الحقيقي في اليمن بأكبر عملية تحشيد لسلفيين وقاعديين ودواعش نحو مأرب.
الأحدث
شاشة الواقع السعودي
من نحن
.
نبذة عن الموقع
.
إتصل بنا
.
شروط الاستخدام
© 2021 - الواقع السعودي. جميع الحقوق محفوظة.
تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي