خبير بريطاني: تصنيف واشنطن أنصار الله كإرهابيين يضر بالسعودية وليس إيران.
خبير بريطاني: تصنيف واشنطن أنصار الله كإرهابيين يضر بالسعودية وليس إيران.

قال المحلل السياسي البريطاني روبرت إنلاكش إن تصنيف إدارة ترامب لأنصار الله كمنظمة إرهابية، سيضاعف الأزمة الإنسانية في البلاد، لكنه لن يضر بإيران كما زعمت واشنطن.

وأشار في تحليل نشر على موقع روسيا اليوم بالنسخة الإنجليزية إن هذا التصنيف لا يفيد السعودية بشيء وأنه، بدلاً من تسوية سلمية تفاوضية مع أنصار الله، سيزيد من استنزاف موارد القوات المدعومة من السعودية في ساحة المعركة، فضلاً عن تصعيد الهجمات على البر الرئيسي للمملكة العربية السعودية.

ولفت إلى أن السعودية اتبعت ما يكان يفترض أن يكون حلا عسكريا بسيطا بدعم لوجستي ودبلوماسي وعسكري من الغرب، لما يقرب من ست سنوات وفشلت، وعلى عكس النتائج المرجوة ازدادت قوة أنصار الله، واكتسبت المزيد من الأراضي، وألحقت هزائم محرجة بالقوات السعودية ووكلائها.

ورجح المحلل البريطاني أن يستخدم جناح أنصار الله العسكري هذه اللحظة كمبرر لمزيد من الأعمال الهجومية لصالحه. وكمنظمة إرهابية مسجلة، سيكون من المستحيل تقريباً التوصل إلى تسوية دبلوماسية رسمياً، وبالتالي سيدفع القوات المدعومة من السعودية والإمارات التي تعارض المجموعة للانخراط في الحل الوحيد المتبقي. نفس الحل الذي خذلهم تماماً منذ اندلاع الحرب عام 2015.

صحافة أجنبية

المصدر: روسيا اليوم

الجمعة 15 كانون الثاني , 2021 09:39
تابعنا على
أخبار ذات صلة
الأحدث
شاشة الواقع السعودي
من نحن
.
نبذة عن الموقع
.
إتصل بنا
.
شروط الاستخدام
© 2021 - الواقع السعودي. جميع الحقوق محفوظة.
تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي