تاكتيكال ريبورت: دوائر بايدن تطمئن ابن سلمان.. رؤية الرئيس تختلف عن تصريحات المرشح.
تاكتيكال ريبورت: دوائر بايدن تطمئن ابن سلمان.. رؤية الرئيس تختلف عن تصريحات المرشح.

زعمت مصادر في العاصمة السعودية، الرياض، بأن ولي عهد المملكة، الأمير "محمد بن سلمان" تلقى رسائل مطمئنة من الدوائر المقربة من الرئيس الأمريكي المنتخب "جو بايدن".

وادعت المصادر أن رسائل دوائر "بايدن" مفادها أن "رؤية الرئيس تختلف عن تصريحات المرشح الانتخابي"، خاصة فيما يتعلق بولي العهد، وفقا لما أورده موقع "تاكتيكال ريبورت" المعني بشؤون الاستخبارات.

وجاءت تطمينات دوائر الإدارة الأمريكية الجديدة بعد أن سارع "ابن سلمان"، الشهر الماضي، لفتح قنوات اتصال مع "بايدن"، عبر تكليف وجهه إلى السفير السعودي السابق في واشنطن، الأمير "بندر بن سلطان"، باعتبار أن الأخير لديه دائرة واسعة من الأصدقاء بين المسؤولين الأمريكيين المخضرمين، من الحزبين الجمهوري والديمقراطي.

ويلعب المسؤولون التنفيذيون بشركات دفاعية أمريكية الدور الأبرز في الاتصالات بين المسؤولين السعوديين وعدد من مستشاري "بايدن"، بحسب المصادر.

ورغم أن هكذا رسائل دفعت "ابن سلمان" للقول إن "بايدن" سيسعى للحفاظ على المصالح الأمريكية في السعودية، والتي تقوم على العلاقات السياسية والاقتصادية والعسكرية، لكنها فشلت في الحد من مخاوفه بشأن سياسات الرئيس الأمريكي الجديد، خاصة فيما يتعلق بصفقات الأسلحة الاستراتيجية بين البلدين، وعدد من المشاريع التي تنطوي على نقل وتوطين التقنيات العسكرية الأمريكية في المملكة.

ويحرص "ابن سلمان" عادة على عدم التعبير عن رأيه بشكل كامل في "بايدن" بناء على نصيحة أصدقائه في واشنطن، خاصة مسؤولي وزارة الخارجية ورجال الأعمال والمديرين التنفيذيين لشركات السلاح الأمريكية.

وكان ولي العهد السعودي قد شكل فريقًا دبلوماسيًا وعسكريًا وأمنيًا يتولى متابعة الأوضاع في واشنطن وتزويده بالتقارير اليومية، وكلفه بإجراء اتصالات بالمسؤولين في وزارة الحرب الأمريكية "البنتاجون"، ووزارة الخارجية والوكالات الأمنية، في محاولة لاستكشاف اختيارات "بايدن" للمناصب العليا في إدارته.

وأشارت المصادر إلى أن "ابن سلمان" سيسعى للاستفادة من تداعيات الانتخابات الأمريكية داخل الولايات المتحدة، ومن احتمال تأجيل الإعلان الرسمي عن نتائجها، حيث يصر الرئيس الأمريكي الحالي "دونالد ترامب" على الطعن فيها، إذ يمنح ذلك ولي العهد مزيدًا من الوقت للاستعداد جيدًا لمواجهة جميع المواقف المحتملة التي قد يتبناها "بايدن" لاحقًا.

صحافة أجنبية

المصدر: تاكتيكال ريبورت

الإثنين 23 تشرين الثاني , 2020 01:04
التعريفات :
تابعنا على
أخبار ذات صلة
آشلي بايدن تخطف الأضواء قبل وصول والدها للبيت الأبيض.. هل تكرر تجربة إيفانكا ترامب؟
في اليوم التالي لتنصيب بايدن.. ماذا ينتظر محمد بن سلمان بشأن جريمة خاشقجي؟!
اشرف شخصياً على المصالحة السعودية القطرية.. دراسة إسرائيلية: كوشنير البطل المجهول والمحرك الرئيسي لتغيير الشرق الأوسط بما في ذلك اتفاقيات التطبيع بين الكيان ودول عربية.
ضمن اتفاق تطبيع متدرج.. دينيس روس: تنسيق ومكاتب تجارية بين الرياض وتل أبيب قريبا.
صحيفة أمريكية: جرائم ابن سلمان بحق اليمنيين لن تتوقف إلا بوقف تصدير الأسلحة الأمريكية للسعودية.
"إسرائيل ديفينس": الطريق إلى الرياض تمر بصنعاء.. لماذا يصرّون في "إسرائيل" على اليمن؟
الصحيفة العسكرية البلغارية: الكيان الصهيوني يستعد لشن ضربة استباقية ضد إيران.
السعودية والإمارات دول ضعيفة وبحاجة للحماية باستمرار.. البروفيسور غاري سيك: هذا ما سيحدث في الأشهر الأولى من ولاية بايدن ولـ ابن سلمان النصيب الأكبر من الأحداث.
ما يقال شيء وما يتم فعله مغاير تماماً.. ميدل إيست مونيتور: الرؤية الاقتصادية الكبرى للسعودية بها فجوة مصداقية.
قلق أمريكي إسرائيلي من توقيت هجوم انصار الله على تل أبيب
الأحدث
شاشة الواقع السعودي
من نحن
.
نبذة عن الموقع
.
إتصل بنا
.
شروط الاستخدام
© 2021 - الواقع السعودي. جميع الحقوق محفوظة.
تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي