إسرائيل تضع أمام ابن زايد شرطاً مهيناً بعد أن خلع سرواله وبصم بالعشرة لنتنياهو هذه تفاصيله!
إسرائيل تضع أمام ابن زايد شرطاً مهيناً بعد أن خلع سرواله وبصم بالعشرة لنتنياهو هذه تفاصيله!

كشف حساب إماراتي شهير، تفاصيل الشروط التي وضعتها إسرائيل أمام عيال زايد، ضمن اتفاقيات الموقعة بين الجانبين في إطار التطبيع الخياني.

وقال حساب “بدون ظل” الذي يعرف نفسه ضابط في جهاز الامن الإماراتي في تغريدة على “تويتر”، انه ضمن شروط الاتفاقيات الموقعة بين الامارات واسرائيل، موافقتنا الكاملة على وضع كاميرات مراقبة داخل حرم السفارة، في انتهاك صارخ لسيادة الدول .”

وكانت صحيفة إسرائيلية مختصة في شؤون الاقتصاد، كشفت تفاصيل المكان الذي يفضله “عيال زايد” لفتح سفارة لهم في كيان الإحتلال، مشيرة إلى أن ابن زايد وضع عينه على (هرتسليا بيتواخ) لإفتتاح تلك السفارة ولكن هناك موقعين آخرين موجودان أيضاً في الصورة التي لم تكتمل بعد لدى سفهاء الإمارات.

وقالت صحيفة “جلوبس” الاسرائيلية إن هذه التجمعات، مثل المنطقة التي يقع فيها وهي شمال تل أبيب، هي واحدة من أرقى المناطق في كيان الإحتلال.

واتصل مسؤولون من الإمارات في الأسابيع الأخيرة، بوكلاء عقارات فخمة في كيان الإحتلال، للعثور على مبان يمكن أن تكون سفارة دبلوماسية، حسبما ذكرت الصحيفة، مضيفة أن الإمارات معنية باستئجار مبنى على المدى الطويل، والحصول على خيار لشرائه مستقبلا، رافضة إمكانية شراء قطعة أرض وبناء السفارة عليها من البداية.

ووقَّعت الإمارات والبحرين اتفاق تطبيع مع الكيان الصهيوني برعاية الولايات المتحدة الأميركية في 15 سبتمبر/أيلول 2020، اعتبره رئيس الوزراء الفلسطيني، محمد شتية، “يومًا أسود في تاريخ العالم العربي”.

 

عين على الخليج

المصدر: متابعات

السبت 21 تشرين الثاني , 2020 02:13
تابعنا على
أخبار ذات صلة
الأحدث
شاشة الواقع السعودي
من نحن
.
نبذة عن الموقع
.
إتصل بنا
.
شروط الاستخدام
© 2021 - الواقع السعودي. جميع الحقوق محفوظة.
تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي