بالاسماء والصور.. داخلية صنعاء تكشف منفذي اغتيال الوزير حسن زيد.. التفاصيل في الداخل.
بالاسماء والصور.. داخلية صنعاء تكشف منفذي اغتيال الوزير حسن زيد.. التفاصيل في الداخل.

أعلن متحدث داخلية صنعاء العميد عبد الخالق العجري، الأربعاء، إنهم تمكنوا من كشف المتورطين في عملية اغتيال وزير الشباب والرياضة في حكومتهم حسن زيد.

وأوضح العجري أنهم تمكنوا بالتعاون مع جهاز الأمن والمخابرات في صنعاء كشف منفذي جريمة اغتيال الوزير حسن زيد.

وقال العميد العجري إن أحد منفذي الاغتيال ألقي القبض عليه (إبراهيم صالح عبد الله الجباء) بعد أن أصيب بجراح بينما لقي الآخر مصرعه (ياسر أحمد سعد جابر محمد) خلال مقاومتهما لرجال الأمن.

أصدرت وزارة الداخلية في صنعاء بيانا تفصيليا مساء امس الأربعاء، حول الوصول إلى منفذي جريمة اغتيال وزير الشباب والرياضة حسن زيد.

وقالت الوزارة في بيانها التفصيلي "بعد رصد دقيق ومتابعة مستمرة تمكنت الأجهزة الأمنية من الوصول إلى منفذي جريمة اغتيال الوزير حسن زيد والتي تقف وراءها أجهزة استخبارات دول العدوان".

وأضاف البيان أن منفذا الجريمة هما: سائق الدراجة النارية المجرم "ياسر أحمد سعد جابر مثنى"، والمنفذ المباشر بإطلاق النار المجرم "إبراهيم صالح عبدالله الجباء".

وتابع "إثر المتابعات الأمنية تم معرفة مكان تواجد المجرمين وملاحقتهم إلى حين وصولهم مديرية ميفعة عنس مدخل منطقة حورور في ذمار".

وأشارت وزارة الداخلية إلى أنه تم محاصرة مكان تواجد المجرمَين وعند مناداتهما بتسليم أنفسهما باشرا بإطلاق النار تجاه رجال الأمن وألقوا قنبلة هجومية ما أدى لإصابة عنصر من رجال الأمن.

وأوضحت أنه خلال الاشتباك قُتل منفذ جريمة الاغتيال المجرم إبراهيم صالح عبدالله الجباء، وأصيب المجرم ياسر أحمد سعد جابر بإصابة خطيرة توفي على إثرها.

بدورها أعلنت الأجهزة الأمنية أنها تتعقب تحركات الخلايا التابعة لدول العدوان بدقة بالغة ويقظة عالية، ولن تألوا جهداً في صد أي محاولة لزعزعة الأمن.

وأكدت أنها اليد الطولى لشعب اليمن في مواجهة أي أعمال تخريبية تقف خلفها دول العدوان، مهيبة بجميع المواطنين اليمنيين بالتعاون في الإبلاغ عن أي تحركات أو عناصر مشبوهة لما فيه مصلحة البلاد.

عربي وإقليمي

المصدر: متابعات

الخميس 29 تشرين الأول , 2020 03:31
التعريفات :
تابعنا على
أخبار ذات صلة
الأحدث
شاشة الواقع السعودي
من نحن
.
نبذة عن الموقع
.
إتصل بنا
.
شروط الاستخدام
© 2020 - الواقع السعودي. جميع الحقوق محفوظة.
تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي