الحصول على مكعب حشيش في عدن أسهل من شراء سيجار.. الانتقالي يفضح أخطر مخطط سعودي في جنوب اليمن.. ابتزاز أم صحوة ضمير؟؟.
الحصول على مكعب حشيش في عدن أسهل من شراء سيجار.. الانتقالي يفضح أخطر مخطط سعودي في جنوب اليمن.. ابتزاز أم صحوة ضمير؟؟.

في مدينة عدن، الخاضعة لسيطرة التحالف السعودي- الاماراتي، جنوبي اليمن، وحيث  أصبح الحصول على مكعب حشيش أسهل من شراء سيجار، احتدم الجدل ، الثلاثاء، بعد مصادرة  فصائل المجلس الانتقالي ، المدعوم إماراتيا، شحنة مخدرات قادمة من الأراضي السعودية وبكمية تتجاوز الـ3 طن ، متحديا بذلك القوات السعودية التي تضغط لاستلامها فما دوافع الإعلان في هذا التوقيت وما تأثيره على علاقة الانتقالي بالرياض؟

لم يعد ثمة شيء مستحيل في عدن منذ سيطرة التحالف السعودي – الاماراتي على المدينة في أغسطس من العام 2015 واستعانته بمرتزقة من مختلف اقطاب العالم بينهم عصابات كولومبية معروفة بتجارة المخدرات والجنس لإدارتها، فالمدينة أصبحت الأن غارقة في الفوضى واشبه بغابة، تتصدر انباء اختطاف الفتيات وتجارة المخدرات عناوين نشرات اخبار المواقع وصفحات الناشطين، لكن اللافت في الأمر لم يعد مقتصرا على تجار التجزئة الذين يجوبون أحياء عدن لتوزيع أنواع مختلفة من المخدرات على شباب المدينة وتفضحهم في الغالب الخلافات المالية التي تتطور إلى مواجهات و تتحول بقدرة قادر إلى عمليات ضبط مع بروز احداثها إلى وسائل الاعلام، بل الكميات المهولة التي باتت تتدفق على موانئ المدينة واخرها ما أعلنته فصائل الانتقالي، الثلاثاء، بعثورها على كمية تتجاوز 3 طن من المخدرات الخام.

تقول الروايات الواردة من امن عدن إن الكمية المضبوطة وصلت على متن سفينة قدمت قبل يومين من ميناء جدة السعودي على أنها شحنة سكر، وكانت الشحنة قد استكملت إجراءات الجمرك في الميناء وتهم بمغادرته قبل ما يعترضها فصيل شلال شائع، مدير الأمن السابق، ويتحفظ عليها .. وتفيد الأنباء بان الكمية التي تم التحفظ عليها حاليا كانت داخل حاوية واحدة فقط من اصل 15 حاوية لا تزال في الميناء وترفض القوات السعودية السماح بتفتيشها.

بالنسبة لحجم الكمية فإن ذلك يؤكد بانها ليست المرة الأولى التي يتم فيها ادخال كميات مخدرات مهولة وتكشف تورط قيادات امنية وعسكرية داخليا وخارجيا، وفق ما يراه ناشطون، وحتى توقيت الكشف عنها ليس بريئا. إذ يهدف شلال شائع من خلالها تحسين ورقة شروطه مع السعودية التي تسعى لتنصيب خليفته بالقوة بعد ايصاله برفقة جنود أمريكيين إلى قصر المعاشيق، ناهيك عن عناد شائع برفض تسليم الشحنة للقوات السعودية التي حاصرت الميناء وكادت تدخل في مواجهات مع اتباعه وارسال الشحنة إلى النيابة العامة في عدن بغية ابتزاز اطراف سعودية ..

وتؤكد المصادر وقوف اطراف إماراتية وراء تحريض شائع على السعودية وتتحدث عن تلقي شائع معلومات من المخابرات الإماراتية بشأن الشحنة وهدفها الضغط لتنصيب شائع مدير لجهاز مكافحة الإرهاب أو وزيرا للداخلية. كما تتحدث مصادر أخرى عن دفع الامارات نحو الإطاحة بالسفير السعودي والحاكم الفعلي لمناطق "الشرعية" في اليمن محمد ال جابر والذي تفيد التحقيقات بتورطه إلى جانب قيادات عسكرية سعودية بإدخالها إلى اليمن.

الكثير من الجدل يثار حول الشحنة حاليا، والابرز فيه حجم المخاوف من تحويل عدن إلى مستنقع اخر للمخدرات في إطار المساعي السعودية لإفقار مجتمعها وتحويل شبابه إلى مجندين في خدمة اجندتها، لكن  الأهم حجم التخبط الذي برز على السعودية والتي سارعت وسائل اعلامها كالعربية لتصوير التحالف كضابط للشحنة التي تحاول الصاقها بالانتقالي الذي تتهم قياداته بالتبعية لإيران عبر الحديث بان الشحنة تابعة لـ”حزب الله” اللبناني..

عربي وإقليمي

المصدر: متابعات

الثلاثاء 27 تشرين الأول , 2020 06:05
تابعنا على
أخبار ذات صلة
انقلب عليه البشير ورفض خلع سرواله.. وفاة الصادق المهدي أكثر زعماء السودان جدلاً في الإمارات
علاقاتنا معها جيدة.. رئيس جيبوتي: لا مشكلة لدينا مع اسرائيل ولكن لا ندرس التطبيع معها حالياً.
وهو المطلوب.. رئيس وفد صنعاء يرحب بـ “العويل” السعودي ويؤكد استمرار العمليات.
تمرد لواء عسكري لهادي على الحدود وأنباء عن وصوله صنعاء
“شاهد” مسؤول إسرائيلي بارز مستنكرا غضب المصريين من محمد رمضان: “لماذا لا تأخذوا الإمارات قدوة؟”
الإماراتيون ركضوا وراء التطبيع كأنه حلم كان صعب المنال وتَحقّق أخيراً.. صدمة في مصر من تصرفات عيال زايد: ما هكذا يكون التطبيع!
الخرطوم لتل أبيب: حاضرون لمحاصرة المقاومة
صنعاء ترفض “مرجعية هادي ” والحراك قلق على الجنوب .. ارهاصات تسبق مفاوضات الحل الشامل
برنامج الأغدية العالمية يواصل إغراق اليمن بالأغذية منتهية الصلاحية
بنك الأهداف يتوسّع.. عسكريون يمنيون: المرحلة المقبلة هي الأصعب على السعودية.. تحذير ووعيد.
الأحدث
شاشة الواقع السعودي
من نحن
.
نبذة عن الموقع
.
إتصل بنا
.
شروط الاستخدام
© 2020 - الواقع السعودي. جميع الحقوق محفوظة.
تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي