ناطق القوات المسلحة اليمنية: لم نستخدم كل ما لدينا من قوة والسعودية أمامها خيار واحد فقط ولن نلحق الضرر بالشعب الذي نعرف انه مظلوم بحكم آل سعود.
ناطق القوات المسلحة اليمنية: لم نستخدم كل ما لدينا من قوة والسعودية أمامها خيار واحد فقط ولن نلحق الضرر بالشعب الذي نعرف انه مظلوم بحكم آل سعود.

قال العميد "يحيى سريع" المتحدث الرسمي باسم القوات المسلحة اليمنية أن التصعيد اللافت من قبل دول العدوان على العاصمة صنعاء والمحافظات يأتي بعد زيارة براين هوك للرياض مؤكداً أن الجانب الأمريكي يقف خلف العدوان ويقف اليوم خلف استمراره وهذا أكده السيد القائد _يحفظه الله_ والشعب اليمني يدرك جيدا أن السعودي والإماراتي ليسوا إلا أدوات، 

وأضاف العميد سريع أن التصعيد العسكري ليس جديداً "فاليمن يعيش مرحلة عدوان شامل منذ مارس 2015م والقوات المسلحة قادرة على الدفاع عن اليمن العزيز العظيم  وإمكانياتتا اليوم أفضل مما كانت عليه. وشعبنا يثق بقواته المسلحة وقدراتها المتنامية وحتى اللحظة لم نستخدم كل ما لدينا من قوة ومن أوراق..

وتابع : أكرر، حتى اللحظة القوات المسلحة لم تستخدم كل ما لديها من إمكانيات وقدرات وعلى العدو أن يدرك ذلك جيدا فلغة التهديد والوعيد لن تجدي نفعا مع شعب اليمن الحر الأبي الصامد، ولو كانت لغة التهديد مجدية لما استمر العدوان حتى اللحظة. وعلى العدو أن يدرك أن أمامه خيار واحد فقط،  نعم خيار واحد فقط، أكرر، خيار واحد فقط هو خيار وقف العدوان ورفع الحصار.
 


وعن منع دخول سفن المشتقات النفطية قال العميد سريع أن "الحصار عمل عسكري معادٍ وقد سبق وأن أشرنا إلى ذلك.. فالقوات المسلحة تعتبر الحصار من الأعمال العسكرية العدائية ولن يموت شعبنا جوعا ولدينا خياراتنا، ولن نكشف عن ذلك فلكل حادث حديث".

وعن مواصلة عمليات الردع الاستراتيجية في عمق العدو التي أكد عليها وزير الدفاع "العاطفي" لفت العميد سريع إلى أن الجيش اليمني ولجانه الشعبية تقف في موقع الدفاع عن الشعب اليمني ولن تستطيع أي قوة على الأرض أن تنتزع منه هذا الحق. مشيراً إلى أن استمرار العدوان واستمرار الحصار يعني استمرار القوات المسلحة اليمنية في الرد المشروع والفعل لديها يسبق القول.

وعن حديث تحالف العدوان بنبرة فيها غرور وتعالي، وتهديده "ببتر الأيادي" التي ستمتد إلى السعودية, قال "سريع" أن القوات المسلحة اليمنية تمارس حقها المشروع في الدفاع عن الشعب والبلاد و تواجه عدوانا مجرما وأضاف: "لن نظل مكتوفي الأيدي ونحن نرى شعبنا يُقتل بالغارات وبالحصار، ومنطق تحالف العدوان  والتهديد ببتر الأيدي وممارسة العدوان والاغتيال وارتكاب المجازر أكبر دليل متجدد على أن ما تتعرض له اليمن عدوان وأن الرد بكل الوسائل المتاحة هو أقل ما يمكن أن تقوم به القوات المسلحة اليمنية".

وأضاف مؤكداً على استمرار القوات المسلحة اليمنية في استهداف العمق السعودي بمؤسساته العسكرية والسيادية التي تمثل رأس حربة العدوان على اليمن والشعب اليمني الذي دمر العدوان أعيانه المدنية على مدار خمس سنوات ويرتكب طيرانه المجازر بحق المدنيين وآلاف الأطفال والنساء قتلهم العدوان السعودي الأمريكي بهدم بيوتهم على روسهم واستهداف الأسواق وصالات العزاء والأفراح أمام العالم..

وتابع مؤكداً على حرص القوات المسلحة اليمنية على أن تكون أهدافها بعيدة كل البعد عن أي إضرار بالشعب الذي نعرف انه مظلوم بحكم آل سعود له واستنزافه للموارد السعودية في معارك "إسرائيل" وأمريكا والفساد والافساد.

وما عملية توازن الردع الرابعة إلا خير دليل على ذلك حيث تم استهداف مقار أمنية وعسكرية حساسة حيث أكدت مصادر استخباراتية خاصة أن العملية كانت دقيقة وأصابت أهدافها بدقة عالية وأصابت العدو السعودي ومن خلفه الأمريكي بالذعر والإرباك وكانت مؤلمة جدا بالنسبة لهم.

عربي وإقليمي

المصدر: الواقع السعودي

الخميس 02 تموز , 2020 11:27
التعريفات :
تابعنا على
أخبار ذات صلة
قيادة الجيش اللبناني تنفي دخول عناصر حزبية إلى حرم مرفأ بيروت
بعد ترسيم الحدود البحرية.. الخارجية التركية تهدد مصر واليونان : لن نسمح لكم بممارسة النشاط البحري
اغتيال قادة قبائل العقيدات والبكارة يشعل فتيلها.. انتفاضة العشائر السورية ضد القوات الأمريكية وهيمنة الإدارة الذاتية الكردية تشتعل شمال شرق الفرات..
صحيفة لبنانية تفجر مفاجأة غير متوقعة عن السبب الحقيقي لانفجار بيروت وهذا ما حدث بعد ظهر الثلاثاء
عملاء الإنتداب فاقدي الكرامة.. “شاهد” الحركة التي فعلها ماكرون وسط بيروت وأثار موجة غضب واسعة في صفوف اللبنانيين!
بلغة الوصاية الاستعمارية.. ماكرون يخاطب الشعب اللبناني من وراء ظهر دولته، ويدعو لاصدار ميثاق سياسي جديد
لبنانيون يهتفون لماكرون”ثورة، ثورة، ساعدونا” وعشرات الآلاف يوقعون عريضة تطالب بعودة الانتداب.
العراق تحسست رأسها بعد انفجار بيروت وباشرت بإجراءات إخلاء موانئها من المواد الخطرة وهذه هي التفاصيل
“600 سيارة جديدة تبخرت”.. “شاهد” مندوب “أودي” عُقد لسانه بعدما رأى ما حل بمقر الشركة بعد انفجار مرفأ بيروت!
د. أسامة فوزي يفجّر مفاجأة: ابن زايد زرع القنبلة في مرفأ بيروت ونتنياهو فجرها لاتهام حزب الله بتدمير لبنان.
الأحدث
شاشة الواقع السعودي
من نحن
.
نبذة عن الموقع
.
إتصل بنا
.
شروط الاستخدام
© 2020 - الواقع السعودي. جميع الحقوق محفوظة.
تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي