تسريبات لمخطط نتنياهو لضم أراض بالضفة.. يشمل 20 مستوطنة جديدة ليست ضمن “صفقة القرن”
تسريبات لمخطط نتنياهو لضم أراض بالضفة.. يشمل 20 مستوطنة جديدة ليست ضمن “صفقة القرن”

كشفت قناة رسمية إسرائيلية، مساء الثلاثاء 30 يونيو/حزيران 2020، الخارطة التي أعدّتها خكومة الإحتلال لمخطط الضم، وتشمل أراضي أوسع مما ورد في الخرائط الأمريكية، وذلك عشية الموعد المحدد لبدء تنفيذ المخطط, إذ قالت قناة "كان" الرسمية، إن إسرائيل اقترحت ضمّ أراض تقع حول المستوطنات، إضافة إلى نحو 20 مستوطنة وبؤرة استيطانية غير معترف بها لم تظهر على خرائط الضم الأمريكية.

كذلك تشمل الخارطة الإسرائيلية تعديلات أدخلتها إسرائيل على الخطة الأمريكية الأصلية، المعروفة بـ"صفقة القرن". وحسب المصدر ذاته، حاول رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو الحفاظ على النسبة الواردة في الخطة الأمريكية الخاصة بضم إسرائيل 30% من أراضي الضفة، والإبقاء على الـ70% المتبقية للفلسطينين.

المثير للسخرية أنه في سبيل ذلك اقترح نتنياهو "منح" الفلسطينيين "تعويضاً"، عبارة عن قطاع من الأراضي بالمنطقة المعروفة باسم "صحراء يهودا" بالضفة, فيما تحافظ الخارطة الإسرائيلية على معظم الطرق كما هي اليوم، بحسب المصدر ذاته.

كذلك نقلت القناة عن مصادر سياسية إسرائيلية لم تسمها، أن نتنياهو يسعى لضمّ مستوطنتين تنطويان على أهمية دينية، هما بيت إيل (قرب رام الله وسط الضفة) و"شيلو" (بين رام الله ونابلس)، لافتة إلى أن فرض السيادة على تلك المناطق يمثل "أهمية للوبي الإنجيلي (الداعم لإسرائيل والرئيس الأمريكي دونالد ترامب) في الولايات المتحدة".

وكان رئيس وزراء الإحتلال الإسرائيلي تعهّد بمواصلة العمل على تنفيذ مخطط الضم خلال الأيام المقبلة.

جاء ذلك وفق ما نقلت عنه قناة "كان"، في ختام لقاء جمعه بالمبعوث الأمريكي الخاص إلى الشرق الأوسط، آفي بيركوفيتش، وسفير واشنطن لدى إسرائيل ديفيد فريدمان لبحث مسألة "الضم".

حيث قال نتنياهو: "تحدثت مع الأمريكيين حول مسألة (فرض) السيادة (الإسرائيلية على أراض بالضفة الغربية المحتلة)، التي سنواصل العمل عليها خلال الأيام المقبلة"، بحسب المصدر ذاته.

ونقلت القناة الإسرائيلية عن مصدر أمريكي قالت إنه مطلع على سير المباحثات: "نحن راضون عن تقدم المحادثات، نتطلع إلى استمرار الحوار، ما زلنا ننظر في الأشياء".

وكان نتنياهو قد أعلن سابقاً أن الحكومة ستبدأ في إجراءات ضم مستوطنات بالضفة الغربية، في الأول من يوليو/تموز 2020.

لكنه ألمح الإثنين، إلى إمكانية تأجيل هذا الموعد على خلفية ما قال إنها "اعتبارات سياسية وأمنية".

يذكر أن الأول من يوليو/تموز 2020، هو الموعد الذي حدَّده نتنياهو، للشروع في عملية ضمّ غور الأردن، وجميع المستوطنات الإسرائيلية، بمساحة تصل إلى 30% من الضفة الغربية، في إطار "صفقة القرن" الأمريكية المزعومة.

فلسطين

المصدر: متابعات

الأربعاء 01 تموز , 2020 03:49
تابعنا على
أخبار ذات صلة
“شكرا على حسن تعاونكم معنا”.. “شاهد” رسائل شكر بالجملة من تل أبيب لـ ابن زايد “المُخلص” لإسرائيل.
منذ الصباح.. 26 حريقا في غلاف غزة من البالونات الحارقة
صائب عريقات يرد على تصريحات عمرو موسى: "كفى استخداما لفلسطين"..!
مسؤول فلسطيني كبير لم يتفاجأ من “عقد نكاح” ابن زايد مع "إسرائيل".. وهذا ما قاله عن السنوات الثلاث الماضية؟!
اصابات في قصف طائرات الاحتلال الاسرائيلي عدة مناطق في قطاع غزة...
"ادعسوا عليه هالكلب".. “شاهد” كيف داس الفلسطينيون محمد بن زايد في ساحات المسجد الأقصى بعد صلاة الجمعة..
"عريقات" يقلب الطاولة ويطلب من أحمد أبو الغيط إصدار بيان إدانة أو الاستقالة من منصبه.
إيدي كوهين يحتفي بقرار محمد بن زايد “ابن إسرائيل البار”: صفعة للفلسطينيين
دعت لعقد جلسة طارئة فورية للجامعة العربية.. القيادة الفلسطينية: نرفض ما قامت به دولة الإمارات باعتباره خيانة للقدس والأقصى
حماس تعلق على اتفاق السلام بين الامارات واسرائيل وتصفه بـ"الخطير"..!
الأحدث
شاشة الواقع السعودي
من نحن
.
نبذة عن الموقع
.
إتصل بنا
.
شروط الاستخدام
© 2020 - الواقع السعودي. جميع الحقوق محفوظة.
تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي