لتدمير قدرة السكان على تأمين غذائهم .. طائرات إسرائيلية ترش مبيدات سامّة على حدود غزة ومراقبون: حان وقت الصواريخ.
لتدمير قدرة السكان على تأمين غذائهم .. طائرات إسرائيلية ترش مبيدات سامّة على حدود غزة ومراقبون: حان وقت الصواريخ.

شرعت طائرات إسرائيلية، الأحد، برش مبيدات كيميائية على الأراضي الزراعية، الممتدة على طول الحدود الشرقية لقطاع غزة.

وقال مركز الميزان لحقوق الإنسان، في بيان، إن عمليات الرش بدأت في الصباح الباكر للمناطق الشرقية لمحافظة غزة، وصولاً إلى الحدود الشمالية لوسط القطاع.

وأضاف: “بدلا من قيام الاحتلال بواجبه القانوني، في مساندة قطاع الصحة الفلسطينية وتقديم غوث دوائي وغذائي، يقوم بتدمير قدرة السكان في غزة على تأمين غذائهم من خلال زراعة أراضيهم؛ في ظل التحذيرات العالمية من تأثر إمدادات الغذاء حول العالم بفعل كورونا”.

وحذّر المركز من “الآثار الكارثية لاستمرار عمليات رش المبيدات على حياة المواطنين ومستقبل الإنتاج الزراعي والأوضاع الاقتصادية والصحية، خاصة أن هذه العمليات الرش تأتي في ظل تفشي فيروس كورونا“.

وأكد المركز على ضرورة “الحفاظ على البيئة ومكوناتها وتعزيز الجهود لتوفير الأغذية الصحية والمياه النظيفة التي تساعد في تقوية المناعة لمواجهة الجائحة”.

وطالب “المجتمع الدولي بالالتزام بواجباته القانونية والأخلاقية، والتدخل لمنع الاحتلال من مواصلة استخدام المبيدات الزراعية لإبادة مزروعات الفلسطينيين وتعريض حياتهم للخطر، والتدخل الفاعل لوقف الانتهاكات الإسرائيلية، ورفع الحصار عن قطاع غزة”.

وتساءل مراقبون : أليس لحماس صواريخ تصل إلى "40كم" كما يقولون؟ والطائرات الصهيونية على تخوم غزة ترش المواد الكيمياوية على غذائهم... اطلقوا عليها من صواريخكم تلك ما يردعها ويسقطها..وانتم أصحاب الحق.

هذه الطريقة التي تقوم بها الدولة العنصرية والمحتلة دليل على ضعفها وخوفها من الشعب الفلسطيني.. أبناء شعبنا الفلسطيني في قطاع غزة محاصرون من البر والبحر والجو، يحاولون تأمين قوتهم وهذه الدولة تمنع عنهم ذلك بحجة منع النبات بالنمو وإبقاء المنطقة فارغة لكي يتسنى للجيش مراقبتها بشكل جيد. السبب في استعمال هذه المبيدات القاتلة للنبات ومضرة للبشر الهدف منه إضعاف المقاومة وإلقاء اللوم على القيادة الفلسطينية في القطاع المحاصر منذ عشر سنوات.

 

ومنذ سنوات، تتكرر عمليات رش (إسرائيل) للمناطق الزراعية الفلسطينية المحاذية للسياج الإسرائيلي الأمني، كل عدة شهور.

وفي فبراير/ شباط الماضي، أعلنت وزارة الزراعة الفلسطينية في غزة الأراضي المتضررة من رش المبيدات الكيماوية “مناطق منكوبة”.

وتكبّد المزارعون الفلسطينيون خسائر جرّاء عمليات الرش، زادت في فبراير/ شباط عن 1.25 مليون دولار.

وبحسب الوزارة، فإن (إسرائيل) بدأت أولى عملياتها برش المبيدات، لهذا العام، في 14 يناير/ كانون الثاني الماضي، حيث شملت كافة المناطق الزراعية الواقعة في المنطقة الشرقية الحدودية من شمالي القطاع حتى جنوبه.

وفي يوليو/ تموز 2018، قالت صحيفة “هآرتس” العبرية في تقرير لها إن السلطات الإسرائيلية تستخدم مبيدات ذات تأثيرات خطيرة، في منطقة السياج المحيط بقطاع غزة، لمنع النباتات من النمو، وإبقاء المنطقة فارغة كي يتسنى لقوات الجيش مراقبتها بشكل جيد.

فلسطين

المصدر: الميزان لحقوق الإنسان

الأحد 05 نيسان , 2020 05:47
التعريفات :
تابعنا على
أخبار ذات صلة
لأول مرة منذ حلّ كتائب شهداء الأقصى عام 2006.. ظهور مسلّح لناشطين من حركة فتح يطلقون الرصاص في قلقيلية بالضفة الغربية.
حملة ضد "فيسبوك" رداً على حذف منشورات فلسطينية
وزير الحرب الإسرائيلي جن جنونه من تصريحات السيد الخامنئي الاخيرة: لا أنصح أحداً باختبارنا
النخالة: سنأخذ مواقف الرئيس ضد "إسرائيل" على محمل الجد.. وهذا المطلوب من السلطة وفتح اتجاه غزة
حماس: يوم القدس يفرض تنحية الخلافات المذهبية والطائفية بالمنطقة
السلطة الفلسطينية تصفع ابن زايد وترفض شحنة الإمارات الطبية: لا نريد مساعدات تحت غطاء التطبيع مع "إسرائيل".
هنية: القدس تعيش أخطر المراحل وإيران لم تتوانَ عن دعم المقاومة واسنادها
إصابات بمواجهات مع الاحتلال في القرى والمدن واعتقالات واسعة بالضفة والقدس
رئيس وزراء فلسطين يوجه بسرعة البدء في قطع العلاقات مع إسرائيل وأمريكا
"يديعوت": بيان أبو مازن حول وقف الاتفاقيات مع "اسرائيل" ليس فارغا.. والجدول الزمني لوقفه سيحدد غداً
الأحدث
شاشة الواقع السعودي
من نحن
.
نبذة عن الموقع
.
إتصل بنا
.
شروط الاستخدام
© 2020 - الواقع السعودي. جميع الحقوق محفوظة.
تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي