الصحة العالمية: تفشي كورونا في سوريا يتخذ منحى تصاعديا
الصحة العالمية: تفشي كورونا في سوريا يتخذ منحى تصاعديا

أعلنت منظمة الصحة العالمية، أن وضع انتشار وتفشي فيروس كورونا المستجد في سوريا يتخذ منحى تصاعديا.

إعلان المنظمة جاء على لسان ممثلها المقيم في سوريا، نعمه سيد عبد، الذي اعتبر أن واقع الإصابات بفيروس كورونا المستجد (كوفيد - 19) في سوريا في بداية المنحى الصاعد، مشيراً الى أن ارتفاع هذا المنحنى يعتمد على صرامة الإجراءات المتخذة، وهذا ماتعمل عليه الحكومة السورية.

كما شدد سيدعبد، على أهمية "تحقيق التباعد الإجتماعي حتى في المنازل، وزيادة عدد الفحوصات للوصول إلى الحالات البسيطة ليتم عزلها ومتابعة المخالطين. والإجراءات ليست مطلوبة من الصحة فقط وهناك دور كبير للمواطنين في قطع حالة الانتشار."

وأوضح أنه لا يوجد جهاز خاص لاختبار كورونا، وقال، "جهاز pcr موجود في أغلب المشافي الحكومية السورية وخاصة التعليمية منها، ويمكن الاستفادة منها جميعها، مبيناً أن سوريا تحتاج الى تأمين "كيتات" التحليل، والمنظمة تسعى لذلك سواء من خلال المكتب الإقليمي أو من خلال لبنان أو حتى من خلال السوق السورية إذا توافرت فيها".

ممثل الصحة، قال إن المنظمة، قدمت " ٤٠ "كيتا يمكن لكل واحد منها التحليل لـ ٩٦ مريض إضافة إلى ٥ أجهزة pcr تم تركيب جهازين منهما في مخبر وزارة الصحة، وهناك ٣ بحاجة لوسائل حماية سيتم تركيبها خلال ٣ أيام، علماً أن مخابر الصحة العامة قبل تدخلنا كانت تملك جهازين, ونقوم إضافة إلى ذلك بتأمين الألبسة الخاصة لحماية الفريق الطبي الذي يتعامل مع المرضى، ونحن على استعداد لتقديم ما يتم طلبه منا.

وأشار الى أن المنظمة تبذل جهدها لفك الحصار عن سوريا في جانبه الصحي والاجتماعي على الأقل، لأن كل المنظمات الدولية لا يمكنها أن تقوم بما تقوم به الحكومة الوطنية في مواجهة الوباء.

 وختم سيد عبد، "لن تبقى دولة في العالم بمأمن من وباء كورونا، الذي وصل إلى ٢٠٣ دول حتى الآن، وأرقام الإصابة لم تعد تعني شيئا كونها تتبدل كل لحظة".

دولي

المصدر: الصحة العالمية

الأربعاء 01 نيسان , 2020 05:08
التعريفات :
تابعنا على
أخبار ذات صلة
الأحدث
شاشة الواقع السعودي
من نحن
.
نبذة عن الموقع
.
إتصل بنا
.
شروط الاستخدام
© 2020 - الواقع السعودي. جميع الحقوق محفوظة.
تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي