صحيفة جزائرية تدقّ ناقوس الخطر من ابن زايد .. دور الإمارات في الجزائر غير الظاهر للعلن فماذا تُخطط؟
صحيفة جزائرية تدقّ ناقوس الخطر من ابن زايد .. دور الإمارات في الجزائر غير الظاهر للعلن فماذا تُخطط؟

دقّت صحيفة جزائرية ناقوس الخطر من طبيعة العلاقات الجزائرية ـ الإماراتية، خاصةً بعد الزيارة الأخيرة لوزير خارجية الإمارات عبد الله بن زايد، ووصفت أبوظبي بـأنها شريك “ثقيل” واتهمتها بالسعي لخنق الحراك الشعبي.

وبحسب صحيفة “الوطن” (خاصة صادرة بالفرنسية) فإن زيارة “ابن زايد” للجزائر جاءت غداة زيارة الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، مما طرح الكثير من التساؤلات، خاصة في ضوء التوتر الشديد في علاقات البلدين، ودعم الإمارات لـ”حفتر” في ليبيا، وفي المقابل دعم تركيا لحكومة الإخوان في طرابلس.

وذكرت الصحيفة أن الإمارات في العقل الجزائري الشعبي لها صورة مختلفة، وأن اسم هذه الدولة كان حاضرا في المظاهرات والحراك الشعبي، بدليل أن الجماهير التي كانت تنزل إلى الشارع كانت تهتف “اذهبوا لإجراء انتخابات في الإمارات”، وأن اسم الإمارات ارتبط بكلمات مثل: “الغموض” و”الثورة المضادة”” و”اللوبيهات المشبوهة”، وأن هناك اتهامات للإمارات بالسعي لخنق الحراك الشعبي في الجزائر، وبتمويل الذباب الالكتروني.

وذكرت الصحيفة بمساهمة نشرها الباحث في الشؤون “الجيو-سياسية” علي بن ساعد أن دور الإمارات في الجزائر غير الظاهر للعلن، يتم تسييره بنوع من الغموض بين عصب السلطة، لأنه يتضمن ترتيبات مشبوهة، وأنه من بين التأثيرات الخارجية الأكثر أهمية وفاعلية، وأن هذا التأثير يعود للرئيس السابق عبد العزيز بوتفليقة الذي مكن الإماراتيين من التغلغل داخل دواليب النظام وتشكيل توابع لهم.

وذكر الباحث أن الإمارات نجحت في أن تتحول إلى مزود للجيش الجزائري بالسلاح والعتاد، بأسعار مرتفعة، رغم أنها لا تنتج ما تبيعه، متمكنة في ذلك من تجاوز دول كبرى في مجال التسليح.

واعتبر أن الجزائر كان بإمكانها الحصول على ما تحصل عليه من الإمارات من المصدر الأصلي وبسعر أقل، متسائلا عن الفائدة بالنسبة للجزائر من ربط مصيرها ومصير جيشها بدولة لا تتحكم في أي تكنولوجيا، بل وتلعب دورا مشبوها في زعزعة استقرار المنطقة، الأمر الذي يتناقض مع المصالح الجزائرية.

وأشارت أيضا إلى مساهمة نشرها الباحث في الشؤون السياسية سيباستيان بوسوا في مجلة “لوبوان” الفرنسية والتي تحمل عنوان “الإمارات .. زعيمة الثورة المضادة”.

وقال “بوسوا”: إذا نظرنا إلى ما يجري في حوض المتوسط من مصر والجزائر مرورا بالسودان، فإنه من الصعب إعطاء توقعات بشأن فرص “دمقرطة” المنطقة التي تعاني من مشاكل عدة، في حين أن الإمارات التي تقدم نفسها كوسيط لحل الأزمات، تسعى لتطبيق نفس الدواء في كل مكان، وهو خنق الديمقراطية، وأن هذه الدولة تشن حملة ثورة مضادة فعالة وراديكالية في العالم العربي.

صحافة عربية

المصدر: الوطن الجزائرية

الإثنين 10 شباط , 2020 12:44
التعريفات :
تابعنا على
أخبار ذات صلة
سباق سعودي أمريكي لحسم ملف عدن عسكريا مع تحريك الروس للأسطول الخامس.
التجاوب السعودي مستبعد.. ثلاثة “إنجازات” تحقّقها مبادرة السيّد الحوثي “الذكية” بالإفراج عن أسرى سعوديين مُقابل إطلاق سراح نظرائهم من معتقلي “حماس” ما هِي؟
شهادات خاصة لمواطنين عرب في الولايات المتحدة وأوروبا.. هكذا تبدو الحياة في بؤر “كورونا”
طوارئ أميركا... نظام صحي كارثيّ يهدّد الملايين
تعرف على"قاتل المسلمين" في الهند
لماذا لن يدعم حلف الناتو تركيا عسكرياً في أزمة إدلب؟
كيف أدى “فيروس كورونا الجديد” إلى انهيار الأسواق الماليّة العالميّة وانخفاض أسعار النفط؟ ولماذا جاء ردّ الفعل العربي أكثر مسؤولية هذه المرة؟
“لا يلدغ المؤمن من جحر مرتين”. فكيف بـ 3..انسحاب اثيوبيا من الجولة الأخيرة من مفاوضات سد النهضة طعنة مسمومة في ظهر مصر بدعم امريكي إسرائيلي.. لماذا جاءت هذه الخطوة بعد زيارة بومبيو لاديس ابابا؟
أنقرة تفاوض موسكو… بمعـركة سراقب
تنتظر ابن سلمان أيام سوداء في اليمن.. العام السادس للحرب قد يكون مختلفاً عن كل الأعوام الأخرى.
الأحدث
إعلام ابن سلمان أصبح مثيرا للشفقة.. “عكاظ” تتهم أردوغان بنشر كورونا في أوروبا بمساعدة داعش
كورونا يذهب بمواطنين في سلطنة عُمان للسجن والغرامات.. السلطات تضرب بيد من حديد بعد ارتفاع أعداد المصابين
نفذ هذه “المؤامرة” مع أمير قطر.. اتهامات سعودية خطيرة للسلطان هيثم بن طارق.. هذا ما قاله كاتب سعودي من عبيد ابن سلمان.
لجين الهذلول تفضح ابن سلمان وتكشف عن “كارثة” داخل معتقلات السعودية وهذا ما طلبته من وزارة الصحة
ترامب: يجب أن يدفع الأمير هاري وزوجته لنا مقابل حمايتهما والأخير يرد: لا نحتاج حمايتكم.
تصرف خبيث لا يفعله إلا الصهاينة..تحالف العدوان يوظف شركة يمنية لسحب عقار ”الكلوروكين” المضاد المحتمل لفيروس كورونا من الأسواق اليمنية.
في بيانه الرابع.. مجلس الإنقاذ اليمني تحت التأسيس: الاحتلال فرض علينا تأسيس هذا المجلس ليكون حاملاً لبرنامج إنقاذ اليمن وشعبه وطريقاً سياسياً سلمياً لخلاصه.
تلاشي حكومة هادي مابين انشقاق الألوية واستقالة الوزراء.. لواء عسكري كبير يعلن انشقاقه عن حكومة المرتزق هادي بكافة عتاده وأفراده وينظم لمليشيات الانتقالي.
شاشة الواقع السعودي
من نحن
.
نبذة عن الموقع
.
إتصل بنا
.
شروط الاستخدام
© 2020 - الواقع السعودي. جميع الحقوق محفوظة.
تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي