أسرار جديدة تتكشف بجلسة محاكمة “البشير” الثانية وهتاف “الله أكبر” يثير الجدل.. هل ينقذ “الشهود الثلاثة” المخلوع؟
أسرار جديدة تتكشف بجلسة محاكمة “البشير” الثانية وهتاف “الله أكبر” يثير الجدل.. هل ينقذ “الشهود الثلاثة” المخلوع؟

شهدت السودان اليوم، السبت، ثاني جلسات محاكمة الرئيس السوداني المخلوع عمر البشير، وقدمت هيئة الدفاع عن البشير ثلاثة شهود في جلسة اليوم التي جرت وسط إجراءات أمنية مشددة، وطالب الدفاع بالإفراج فورا عن البشير المتهم بقضايا فساد.

وكالة الأناضول أوردت أن المحكمة استمعت لإفادات الشهود الثلاثة، في وقت اعتذر فيه الشاهد الرابع عن المثول أمام المحكمة لوجوده خارج البلاد، وقد حددت هيئة المحكمة السبت المقبل 31 أغسطس/آب الحالي موعدا لمواصلة جلسات مقاضاة البشير، والتي تجري في معهد العلوم القضائية والقانونية في العاصمة السودانية الخرطوم.

هذا وقام أعضاء من أسرة الرئيس السوداني المخلوع عمر البشير بالهتاف “الله أكبر” لدى وصوله إلى قاعة المحكمة، ما أحدث ربكة وأثار جدلا واسعا بين الحضور.

وصرح المحامي أحمد إبراهيم الطاهر رئيس هيئة الدفاع عن الرئيس المعزول للصحافيين عقب الجلسة إن الدفاع طلب السماح بزيارة البشير في السجن، وقال المحامي إن الدفاع استفاد من الإفادات التي أدلى بها الشهود في الجلسة.

وقال معتصم محمود وكيل أول نيابة الجرائم الموجهة ضد الدولة، الذي كان يباشر إجراءات الدعوى الجنائية قبل سحب الملف بقرار من النائب العام السابق، إنه أصدر أمر تفتيش لمقر سكن الرئيس المعزول عمر البشير فور تلقيه عريضة من الاستخبارات العسكرية.

وأضاف محمود أنه عثر على قرابة سبعة ملايين يورو، إضافة إلى 301 ألف دولار، وخمسة ملايين جنيه سوداني (112 مليون دولار) في أدراج وخزائن حديدية في مقر إقامة البشير.

وأشار المتحدث إلى أنه وردت إليه معلومة بمحاولة تهريب تلك الأموال خارج مقر إقامة المتهم، منبها إلى أنه فتح بلاغا تحت المادة السادسة من قانون النقد الأجنبي وغسل الأموال.

ولفت المسؤول القضائي السوداني إلى أن عثر على دفتري شيكات بنكية، أحدهما بلا مستندات في البنك، ويتولى شخص إيداع وسحب المبالغ منهما وفقا لإفادة البنكيين. وذكر شاهد الاتهام الثاني الرائد عبد العظيم طه أنهم عثروا على تلك المبالغ في أحد المكاتب بمقر إقامة البشير.

وكان محقق قال إن الرئيس السوداني المعزول أقر في أولى جلسات محاكمته التي عقدت الاثنين الماضي بتلقيه تسعين مليون دولار نقدا من ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان.

يذكر أن رئيس المجلس العسكري الانتقالي عبد الفتاح البرهان أعلن في أبريل/نيسان الماضي العثور على ما قيمته 113 مليون دولار من الأوراق النقدية بثلاث عملات مختلفة في مقر إقامة البشير بالخرطوم، وفي الشهر الموالي وجهت النيابة العامة اتهامات للبشير بقتل متظاهرين في الاحتجاجات التي أطاحت به.

يشار إلى أن الجيش عزل البشير في 11 أبريل/نيسان بعد أشهر من المظاهرات ضد نظامه، والتي انطلقت في بدايتها للاحتجاج على سوء الأوضاع المعيشية لتتطور ويصبح مطلبها الرئيسي إسقاط النظام القائم.

عربي وإقليمي

المصدر: متابعات

السبت 24 آب , 2019 08:24
التعريفات :
تابعنا على
أخبار ذات صلة
السنن الإلهية والطبيعية تقول انهم لا يمكن ان يستمروا طويلاً.. السيد نصر الله: العائلة المالكة السعودية في مراحلها الأخيرة
الفبركات تعزز الإنفلات الفوضى.. الرئاسة المصرية تعلق على المظاهرات الداعية لتنحي السيسي..
بورصة مصر تغلق على تراجع وخسائر بالمليارات بفعل الاحتجاجات
مطالبات يمنية بقصف الرياض و أبوظبي و دبي و جدّة.. تحالف العدوان الأرعن يرد على اعلان وقف القصف من قِبل حكومة صنعاء ب 66 غارة منذ امس السبت.
طيران مجهول الهوية يقصف موقعا للحشد الشعبي غربي العراق ويلحق أضرارا مادية دون وقوع خسائر بشرية
شاهد وزير خارجية المرتزقة “الحضرمي” يؤدي اليمين الدستورية عبر “تويتر” بعد منع السعودية الوزراء من مقابلة الفار هادي
غارات للطيران الإماراتي تستهدف اجتماع لقيادات حزب الإصلاح في المجمع الحكومي بالجوف وأنباء عن مقتل العكيمي و أبكر.
محمد علي الحوثي يعلن عدم قبول السعودية بمبادرة الرئيس المشاط بعد استهداف التحالف لليمن بـ 39 غارة
السيد الحوثي يحذر السعودية من رفض مبادرته لوقف الهجمات والرياض تنتظر أفعالا.
الكشف عن مخبأ أبو بكر البغدادي الجديد
الأحدث
شاشة الواقع السعودي
من نحن
.
نبذة عن الموقع
.
إتصل بنا
.
شروط الاستخدام
© 2019 - الواقع السعودي. جميع الحقوق محفوظة.
تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي