“شاهد” ناشط عُماني يثبت بالأدلة دعم الإمارات للحوثيين وتزويدهم بالطائرات المسيرة لضرب السعودية.
“شاهد” ناشط عُماني يثبت بالأدلة دعم الإمارات للحوثيين وتزويدهم بالطائرات المسيرة لضرب السعودية.

فند حساب “الشاهين” العُماني الشهير مزاعم واتهامات كتائب الذباب الإلكتروني للسلطنة بدعم الحوثيين وتهريب السلاح لهم، وقلب الطاولة على الإمارات حيث أثبت بالدليل دعم عيال زايد للحوثيين وتزويدهم بالطائرات المسيرة لضرب المملكة بالوكالة.

وأكد “الشاهين” في سلسلة تغريدات له بتويتر  أن الذباب الإلكتروني كثف مساعيه خلال الأيام الماضية لمعاودة اتهام السلطنة بتهريب السلاح في محاولة خبيثة لإثارة الرأي العام تزامناً مع بعض الأحداث الجارية في الحرب على اليمن والخبث الإماراتي السافر في قلب الأحداث وتأليب النفوس.. حسب وصفه.

وأعاد الحساب العُماني الشهير طرح مقتطفات من تقارير لجنة خبراء اليمن بالأمم المتحدة ما بين 2016-2018 وهي تقارير موثقة دولياً، تثبت تهريب الإمارات لشحنات أسلحة عبر سفن ادعت زورا أنها تتبع سلطنة عمان.

ولفت أيضا إلى مصادرة السعودية قبل ذلك شحنات على متن سفن تتبع شركات إماراتية متجهة لموانئ يمنية بوثائق مزورة تدعي أن الشحنات مصدرها عمان وبعد التحقيق الدقيق وكشف الملابسات فضلت السعودية اما  انتهاج الكذب باتهام عمان أو الصمت.

وضرب “الشاهين” مثال على ذلك بوثيقة من بين عدة وثائق صادرة في تقارير مجلس الأمن، أن شحنات مزورة تدعي أن الشحنات مصادرها موانئ خصب وصحار في حين أن الحمولات إيرانية وتم تحميلها بميناء الفجيرة  وموثق مسار السفن بالأقمار الصناعية”

وأضاف:”كانت محافظة المهرة (التي كانت بعيدة عن الحرب) هي أبرز نقطة يتم فيها ضبط عمليات التهريب الإماراتية سواء للأموال او الآثار أو الطائرات المسيرة  أو الأسلحة الموجهة، وعندما احتلتها السعودية بررت الأمر إعلامياً بمنع عمليات التهريب من عمان في حين أن الإمارات حولت عمليات التهريب للبحر”

ونفذت القوات المسلحة اليمنية أكبر عملية هجومية على العمق السعودي منذ بدء الحرب التي يشنها التحالف على اليمن، حيث هاجمت الجماعة منشآت نفطية تابعة لشركة “أرامكو” جنوب شرقي السعودية بعشر طائرات مسيرة”.

وقال المتحدث باسم القوات المسلحة اليمنية العميد يحيى سريع إن “عشر طائرات مسيرة استهدفت حقلا ومصفاة الشيبة التابعة لشركة أرامكو شرقي المملكة”.

وشهدت الفترة الأخيرة تصعيدا حوثيا غير مسبوق لهجماتهم بالصواريخ والطائرات المسيرة على السعودية، دون الإمارات شريكها الرئيسي في تحالف اليمن.

وتصاعدت وتيرة استباحة الطيران المسير التابع للحوثيين أجواء السعودية، في الوقت الذي عجزت فيه منظومة “باتريوت” وكافة الأسلحة التي يمتلكها التحالف السعودي- الإماراتي عن الحفاظ على أجواء المملكة آمنة.

ومع التصعيد الحوثي ضد أهداف في الداخل السعودي، لاحظ مراقبون أن الإمارات الحليف الرئيسي للمملكة في حرب اليمن، ظلت بمنأى عن هجمات الصواريخ والطائرات المسيرة. وتزامن هذا مع أحاديث راجت عن تفاهمات واتصالات بين أبوظبي والحوثيين.

 

عين على الخليج

المصدر: متابعات

الإثنين 19 آب , 2019 02:02
التعريفات :
تابعنا على
أخبار ذات صلة
“قتل واغتصاب”.. كيف فضح تقرير أممي جرائم الرياض وأبوظبي باليمن؟
هل يمهد الحوثي لتنفيذ تهديده؟.. طائرة مسيرة تثير الرعب في الإمارات وتعطل الرحلات الجوية في مطار دبي الدولي
تقرير استخباراتي سعودي: السيسي لن يصمد طويلا أمام الاحتجاجات والرؤية في مصر ضبابية والجزيرة تعترف بنشر فيديوهات قديمة و مفبركة.
الحرس الثوري يفاجئ الجميع بـ18 صاروخا باليستيا و”رأس حربي جديد” مركب على صواريخ “خرمشهر” بعيدة المدى
افتتاح أول معبد يهودي رسمي بالإمارات في 2022
قلق استخباري سعودي وإماراتي: حزب الله في الجوار العراقي وأقام “منشآت رشيقة”
تحقيقات متضاربة حول اختراق طائرة مُسيّرة أجواء الكويت ونائب يتساءل عن “استعدادات الدولة” واقتصار قُدراتها على “صفّارات الإنذار”..
عائدات اكسبو دبي 2020م 145 مليار درهم .. 25 مليون زائر.. هل يفعلها الحوثيون؟؟
أسقطتها سابقا وهددت بإسقاط المزيد.. إيران تعرض 11 طائرة مسيرة للولايات المتحدة و"إسرائيل" وبريطانيا.
ضابط إماراتي يزعم: محمد بن زايد رفض استقبال السيسي وأسرته وتخوف شديد يسود أبوظبي
الأحدث
شاشة الواقع السعودي
من نحن
.
نبذة عن الموقع
.
إتصل بنا
.
شروط الاستخدام
© 2019 - الواقع السعودي. جميع الحقوق محفوظة.
تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي