10 ملايين ريال قطري هربها “ابن زايد” إلى السودان لتنفيذ هذا المخطط.. وهذه التفاصيل
10 ملايين ريال قطري هربها “ابن زايد” إلى السودان لتنفيذ  هذا المخطط.. وهذه التفاصيل

كشف حساب شهير بتسريباته السياسية على تويتر، أن جهاز الأمن الإماراتي تمكن من تهريب 10 ملايين ريال قطري إلى داخل السودان لتنفيذ مخطط شيطاني جديد وضعه ولي عهد ابوظبي محمد بن زايد.

حساب “بدون ظل” الذي يعرف نفسه على أنه ضابط بجهاز الأمن الإماراتي، قال في تغريدة على حسابه بتويتر حيث يتابعه ما يقرب من 200 ألف شخص، إن جهازنا الأمني أدخل 10 ملايين ريال قطري لجمهورية السودان.

وتابع موضحا:”سيتم توزيعها على المتظاهريين، حتى يتم الترويج لها من قبل إعلامنا، بأن دولة قطر ترشي المتظاهرين بهدف ضرب العلاقات القطرية السودانية وتشويه سمعتها.”

وبتوجيهات مخابراتية من ولي عهد أبوظبي محمد زايد، حاول موقع “إرم” الإماراتي الذي توجهه مخابرات الإمارات استغلال المشهد على الساحة السودانية لفتح باب جديد في الهجوم على قطر.

ونشر الموقع المخابراتي في تقرير له، الأحد، جاء بعنوان ” قطر تقفز من سفينة البشير الغارقة”، أن رياح التغيير في السودان هبت بعكس ماتشتهيه قطر.

وتابع التقرير:”وهي من جهدت للحفاظ على نظام الرئيس المخلوع عمر حسن البشير وتقديم كل سبل الدعم، فاستقبله الشيخ تميم في الدوحة التي كانت آخر محطات البشير الخارجية”

كما ذكر تقرير الموقع الإماراتي أنه كان بين البشير وأمير قطر “ما يشبه البريد الساخن من رسائل لاتتوقف، طمأن فيها أمير قطر مرارًا، البشير المتحالف مع جماعة الإخوان المسلمين بإجراءات مالية عاجلة، بينما دفعت الدوحة أذرعها الإعلامية إلى تجاهل الاحتجاجات السودانية ما أمكن” بحسب التقرير.

يشار إلى أنه تم إيقاف مراسلي شبكة “الجزيرة” بالسودان في أواخر يناير الماضي، وسحب تراخيص عملهم من قبل سلطات البشير ولم تعود لهم إلا اليوم، وهو ما ينسف هذه المزاعم ويكذب تقرير الموقع الأمني الإماراتي.

وتسعى وسائل الإعلام الإماراتية والسعودية لاستغلال أي حدث على الساحة، لمهاجمة قطر وتركيا اللتان تفعلان ذات الشيء في اطار الحرب اإعلامية المستعرة بين الجانبين بعد انكشاف دور الجميع في دعم الجماعات الإرهابية بسوريا.

عين على الخليج

المصدر: متابعات

الإثنين 15 نيسان , 2019 04:54
التعريفات :
تابعنا على
أخبار ذات صلة
الأحدث
شاشة الواقع السعودي
من نحن
.
نبذة عن الموقع
.
إتصل بنا
.
شروط الاستخدام
© 2019 - الواقع السعودي. جميع الحقوق محفوظة.
تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي