إعدام سعودية "نحرت" ابنة زوجها
إعدام سعودية "نحرت" ابنة زوجها

نفّذت السلطات السعودية حكم الإعدام حداً بحق المواطنة عيدة الرشيدي؛ وذلك بعد إدانتها بجريمة قتل ابنة زوجها في حي "محاسن" بمحافظة الأحساء شرقي المملكة.

وتبلغ الضحية من العمر 6 سنوات، وفارقت الحياة بعد نحرها بسكين من قبل زوجة أبيها، بعد إخراجها من مدرستها مستغلّة العلاقة التي تربطهما، وفق ما ذكر موقع "إرم نيوز".

وتمكنت سلطات الأمن من القبض على الجانية، ووجهت إليها تهمة ارتكاب جريمة القتل، وأحالتها إلى المحكمة الجزائية، ولاحقاً صدر بحقها صك يقضي بثبوت ما نُسب إليها.

وتعود أحداث الجريمة إلى عام 2017، حيث عمدت المتهمة إلى إخراج الطفلة من المدرسة وأخذتها خلف أحد المنازل القريبة من منزلها "في أرض فضاء ونحرتها بسكين".

وفي معلومات عن الجريمة، فإن "القاتلة تمكنت من إخراج الطفلة ريم من مدرستها بالقوة، من دون حقيبتها المدرسية، وقت الفسحة، مستغلة عدم وجود الحارس".

وكانت تقارير محلية قد كشفت سابقاً أن والد الطفلة الضحية متزوج من 3 نساء من بينهن القاتلة، وجميعهم يعيشون في منزل واحد.

محليات
الإثنين 11 شباط , 2019 03:05
التعريفات :
تابعنا على
أخبار ذات صلة
الأحدث
شاشة الواقع السعودي
من نحن
.
نبذة عن الموقع
.
إتصل بنا
.
شروط الاستخدام
© 2019 - الواقع السعودي. جميع الحقوق محفوظة.
تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي