تخريب أمن الكويت ضمن مخططات ابن سلمان.. "مستشار سياسي" يكشف: هذا هو مهندس الاغتيالات والعمليات الخارجية في المخابرات السعودية والذي لم يلتفت له احد.
تخريب أمن الكويت ضمن مخططات ابن سلمان.. "مستشار سياسي" يكشف: هذا هو مهندس الاغتيالات والعمليات الخارجية في المخابرات السعودية والذي لم يلتفت له احد.

تصديقاً لما ورد من أنباء عن وجود أزمة خانقة بين السعودية والكويت تسببت بها زيارة ابن سلمان الأخيرة للجارة الخليجية و كشفها مدير مؤسسة البترول الكويتية نزار العدساني حين تحدث عن الخلافات بين البلدين بشأن حقلي “الخفجي” و”الوفرة”، مؤكدا بأن زيارة ولي العهد السعودي الأخيرة للكويت لم تكن “جيدة” وحولت الخلاف بين البلدين من فني إلى سياسي, قال "مستشار سياسي" الشهير بتويتر أن ابن سلمان كان ينوي تخريب أمن الكويت لولا اكتشاف فضيحته في مقتل خاشقجي.

و قال مستشار سياسي في تدوينة له على حسابه بتويتر رصدها الواقع السعودي أنه "لولا فضيحة ابن سلمان في قتل خاشقجي لتوج نفسه وخرب امن الكويت وازاح والده وقتل المئات بل الآلاف وإستمر في التصعيد ضد قطر وتهور ضد إيران وتركيا وسلطنة عمان واعدم اعمامه وابناءهم ولكن فضيحته في قتل خاشقجي اربكت كثير من مخططاته الشيطانيه" .

وأعاد "مستشار سياسي" تغريد ما كتبه في اغسطس الماضي بخصوص انور عشقي أحد مستشار ابن سلمان حيث نوه الى علاقته بمقتل خاشقجي قائلاً:"كما يقوم أنور عشقي حسب الدور المعطى له بالتجسس على السفراء و عوائلهم والقناصل السعوديين في كل دول العالم وإرسال تقارير فيهم الى ابن سلمان بل لا يجرؤ سفير في الوقوف بوجهه ولديه منصب تصفية المعارضين في الخارج بين إختطاف وإغتيال وتسميم".

 

و اشار مستشار سياسي الى أن الرجل الخفي في عمل الاستخبارات الخارجية السعودية هو "أنور عشقي" الذي لم يرد اسمه في التقارير ولا ضمن المخططين لاغتيال الكاتب السعودي المغدور جمال خاشقجي: "يقوم انور عشقي بدور إستخباراتي كبير بل اعطي منصب مدير العمل الخارجي للإستخبارات والمخابرات السعوديه على حد سواء وعلى دول الخليج ولبنان الحذر منه والعمل على عدم السماح له بالتنقل بأريحيه وإن أبرز الجواز الدبلوماسي السعودي وتفتيش حقائبه وإن تطلب الأمر إعتقاله".

الجدير بالذكر أنه لا توجد صحيفة أجنبية أو عربية تكلمت أو اشارت من قريب أو بعيد الى احتمال تورط أنور عشقي بمقتل الصحفي جمال خاشقجي كونه عراب العلاقات السعودية الاسرائيلية و صلة الوصل الأولى بين ابن سلمان و قادة الكيان الصهيوني, الأمر الذي وفر له حصانة اسرائيلية من المساءلة أو حتى مجرد الاشارة له بالاسم في تحقيقات اغتيال خاشقجي كونه يحمل الكثير من الاسرار عن العلاقات السعودية الاسرائيلية والتي لا يرغب الطرفين في الوقت الراهن في الافصاح عنها.

أخبار المملكة

المصدر: الواقع السعودي

الجمعة 09 تشرين الثاني , 2018 01:50
تابعنا على
أخبار ذات صلة
الأحدث
شاشة الواقع السعودي
من نحن
.
نبذة عن الموقع
.
إتصل بنا
.
شروط الاستخدام
© 2018 - الواقع السعودي. جميع الحقوق محفوظة.
تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي