عريقات يفجر مفاجأة: أمريكا طالبت سلطنة عُمان برفع يدها عن الملف الفلسطيني.
عريقات يفجر مفاجأة: أمريكا طالبت سلطنة عُمان برفع يدها عن الملف الفلسطيني.

فجر أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، الدكتور صائب عريقات قنبلة من العيار الثقيل حول التطورات الأخيرة التي شهدتها سلطنة عمان باستقبالها الرئيس الفلسطيني محمود عباس ومن بعد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامبن نتنياهو.

وقال “عريقات” خلال مشاركته بمنتدى عمان الأمني الذي تستضيفه الأردن بمشاركة 39 دولة من مختلف دول العالم، إن الولايات المتحدة الأمريكية طالبت سلطنة عمان برفع يدها عن الموضوع الفلسطيني.

وأكد “عريقات”أنه “لن يكون هناك تطبيع عربي إلا بعد قبول مبادرة السلام العربية”، موضحا أنه “لا دولة عربية توافق على ما يسمى بصفقة القرن”، وذلك وفقا لما نقلته وكالة الأنباء الألمانية.

وكانت سلطنة عمان قد استقبلت في 26 أكتوبر/تشرين الأول الماضي رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو، في زيارة رسمية التقى خلالها السلطان قابوس بن سعيد ، وبحثا فيها “دفع عملية السلام في الشرق الأوسط”، بعد أيام من زيارة الرئيس الفلسطيني محمود عباس لبحث الأمر ذاته.

وكان ملك الأردن عبدالله الثاني تلقى رسالة من السلطان قابوس، تناولت التأكيد على ضرورة إعادة إطلاق مفاوضات السلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين.

وقالت مصادر لوكالة الأنباء الألمانية ( د. ب .أ) إن الرسالة التي سلمها وزير الخارجية العماني، يوسف بن علوي بن عبدالله، وضعت العاهل الأردني بصورة المباحثات التي أجراها السلطان قابوس مع نتنياهو وعباس.

فلسطين

المصدر: متابعات

الخميس 08 تشرين الثاني , 2018 02:50
التعريفات :
تابعنا على
أخبار ذات صلة
الأحدث
شاشة الواقع السعودي
من نحن
.
نبذة عن الموقع
.
إتصل بنا
.
شروط الاستخدام
© 2018 - الواقع السعودي. جميع الحقوق محفوظة.
تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي