بعد شهر من عملية "باركان". . هل ينفذ المطارد "نعالوة" عملية أخرى؟
بعد شهر من عملية "باركان". . هل ينفذ المطارد "نعالوة" عملية أخرى؟

ازدادت مخاوف مؤسسة الجيش الإسرائيلي من تنفيذ منفذ عملية منطقة "باركان" الصناعية أشرف نعالوة عمليات أخرى بعد 30 يوماً على اختفائه عن أنظار الجيش.

تلك المخاوف عبر عنها موقع صحيفة "ميكور ريشون" العبرية اليوم الثلاثاء، خاصة وأن المنفذ نعالوة لم يُعتقل بعد ولم يتم العثور على سلاحه مما قد ينفذ عملية أخرى مماثلة.

وذكر الموقع أن السلاح الذي انسحب به أشرف نعالوة- (23 سنة) من سكان قرية شويكة بالقرب من طولكرم - لا يزال في حوزته مما يزيد من الخطر الذي يشكله أكثر من أي مسلحين آخرين.

وأوضح أن نعالوة ليس لديه ما يخسره لأنه نفذ عملية تسببت في عواقب وخيمة، الأمر الذي يشكل تهديداً لقوات الجيش التي تبحث عنه.

عمليات البحث عن نعالوة مستمرة منذ شهر، لكن الجيش الإسرائيلي ليس لديه الكثير ليقوله حول الموضوع ولا يقدم معلومات حول عمليات البحث، والتي تتجاوز بكثير ما كان مخططا له في البداية والمتوقع، حسب الموقع.

ويرى الموقع أن نشر الجيش لتوثيق العملية المروعة في منطقة "باركان" الصناعية وتفاصيلها من ضرب المنفذ نعالوة للمستوطنين المقتولين وإطلاق النار عليهم، يمكن أن يؤدي إلى عمليات تقليد لها ومستوحاة منها.

فلسطين
الثلاثاء 06 تشرين الثاني , 2018 02:38
التعريفات :
تابعنا على
أخبار ذات صلة
الأحدث
شاشة الواقع السعودي
من نحن
.
نبذة عن الموقع
.
إتصل بنا
.
شروط الاستخدام
© 2018 - الواقع السعودي. جميع الحقوق محفوظة.
تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي